نصائح لعلاج كثرة التبول في فصل الشتاء

نصائح لعلاج كثرة التبول في فصل الشتاء

يعاني معظم الأشخاص من كثرة التبول ليلا في فصل الشتاء، الأمر الذي يتسبب في الشعور بالأرق، نتيجة عدم الحصول على القسط الكافي من النوم، ما يؤدي إلى صعوبة الاستيقاظ مبكرًا صباح اليوم التالي.

أسباب كثرة التبول في فصل الشتاء

بحسب موقع “Healthline”، فان الشخص السليم قد يتبول من 4 إلى 10 مرات على مدار اليوم، ويتراوح المتوسط ما بين 6 و7 مرات، ولكن مع حلول فصل الشتاء، يعاني البعض من كثرة التبول، وذلك للأسباب التالية:

– عندما تنخفض درجة حرارة الجسم في فصل الشتاء، تقل نسبة التعرق، الأمر الذي يدفع الجسم إلى التخلص من السوائل الزائدة عن حاجته عن طريق التبول.
– ومع قلة التعرق وشرب المزيد من السوائل، يتجاوز حجم البول 50% من سعة المثانة، ما يسبب الرغبة في التبول.
– تقلص العضلات الملساء في جدران المثانة بسبب برودة الطقس.

أسباب أخرى لكثرة التبول

– التهابات المسالك البولية، الأمر الذي يجعل المصابين بها يعانون من كثرة أو صعوبة التبول، وحرقان في البول، وألم أسفل البطن.
– السكري، لأن مع ارتفاع نسبة السكر في الدم، يحاول الجسم جاهدًا التخلص من النسبة الزائدة عن حاجته عن طريق البول.
– الحمل، لأن الرحم عندما يزداد حجمه يضغط على المثانة البولية.
– عادةً ما تعاني الأمهات بعد الولادة من كثرة التبول لمدة تصل إلى 8 أسابيع، حيث يحتاج الجسم خلال هذه الفترة إلى التخلص من السوائل الزائدة.

هذه الأعراض تنذر بنقص السوائل في الجسم
ينصح الأطباء بضرورة إمداد الجسم بالسوائل، بمعدل لا يقل عن لتر ونصف يومياً، لأنه قلة السوائل بالجسم تعود إلى تراجع الشعور بالعطش بسبب التقدم في العمر أو الإصابة بأحد الأمراض.

وكشفت خبيرة التغذية الألمانية آنتيه جال، أنه يمكن الاستدلال على نقص السوائل بالجسم من خلال ملاحظة بعض الأعراض الصحية، مثل الصداع والدوار وضعف التركيز وآلام الكلى وتراجع كمية البول واللون الداكن والرائحة النفاذة للبول والإمساك والقوام الغليظ للبراز.

ولفتت خبيرة التغذية الألمانية آنتيه جال ” إلى أعراض جمالية تتمثل في جفاف وتشقق الشفاه، وظهور التجاعيد على ظهر اليد والساعد والفخذ “.

نصائح للتغلب على كثرة التبول في فصل الشتاء

1- تجنب شرب المشروبات المنبهة بعد السادسة مساءً.
2- تجنب شرب المياه قبل الخلود إلى النوم بساعة على الأقل.

لماذا تزداد عدوى المسالك البولية في الشتاء؟

قد لا يكون السعال والبرد والانفلونزا فقط مشاكل الشتاء التي قد تحتاج للقلق بشأنها، فمع انخفاض درجة الحرارة يرتفع عدد القضايا الصحية الأخرى منها التهابات المسالك البولية (UTI) وهي من بين المشاكل الصحية الشتوية الشائعة.
قد يتعرض الكثير فى فصل الشتاء ليكون أكثر عرضة للإصابة بالتهابات المسالك البولية حتى إذا لم تكن تشرب كمية كافية من الماء، ومقارنة بالرجال، فأن النساء أكثر عرضة لمثل هذه الالتهابات.

التهاب المسالك البولية وفقا لتقرير موقع ” thehealthsite” هو عدوى بكتيرية تحدث في أي مكان في القناة البولية، مثل المثانة والكلى والحالب أو مجرى البول.
تحدث مثل هذه الالتهابات في كثير من الأحيان في فصل الشتاء، و يعد استهلاك كميات أقل من المياه ، خاصةً خلال فصل الشتاء، أحد الأسباب الرئيسية وراء التهابات المسالك البولية.

العدوى شائعة جدا ، وخاصة في النساء والرضع وكبار السن، مقارنة بالرجال، حيث تكون النساء أكثر عرضة للإصابة بالتهاب المسالك البولية، هذا لأن مجرى البول طوله 4 سم فقط والبكتيريا تنتقل بسهولة من خارج الجسم إلى داخل المثانة.

العدوى في المسالك البولية سوف تسبب الإحساس بالحرقة أو ألم في البطن أقل عند مرور البول، و تشمل الأعراض الشائعة الأخرى مرور البول بشكل متكرر أكثر، رائحة كريهة للبول وتحول لونه إلى اللون الداكن أو دموي أو مظلم، الشعور بالحاجة الدائمة إلى التبول.

اختيار الملابس الداخلية القطنية
ارتداء الملابس الداخلية القطنية من ناحية أخرى ، يمكن أن تسبب الملابس الداخلية الاصطناعية أو النايلون الاحتكاك المفرط وتؤدي إلى تصريف السوائل مما يسبب التهيج.

لا تحتفظ بالبول
قم بالتبول بمجرد الشعور بالضغط على المثانة بدلاً من التمسك به، لأن حمل البول لفترة طويلة يضاعف البكتيريا ويسبب العدوى.

التبول قبل وبعد الجماع
التبول مباشرة بعد ممارسة الجنس لطرد البكتيريا التي قد دخلت مجرى البول أثناء ممارسة الجنس .

تناول المضادات الحيوية
في بعض الحالات ، قد يصف الأطباء المضادات الحيوية لقتل البكتيريا المسببة لعدوى المثانة، ومع ذلك ، يمكن للعدوى طفيفة المثانة الذهاب من تلقاء نفسها مع الاهتمام والرعاية الشخصية.

العلاج:

يعتمد العلاج على تحديد السبب المباشر في كثرة التبول ومن ثم التحكم فيه. وفي حالة المثانة الالحاحية او المثانة المفرطة النشاط وفي حالة انتفاء وجود اسباب اخرى لكثرة التبول فقد يستجيب المريض من اعطاء الادوية الكابحة لانقباضات المثانة من فئة الانتي كولينيرجك مثل الديتروسيتول والفيزيكير والديتروبان وغيرها.

هذا بالإضافة الى تغيير العادات السلوكية والغذائية والتي تزيد من المشكلة مثل الاكثار من تناول مشروبات الكافيين واهمها الشاي والقهوة، والمشروبات الغازية، المشروبات التي تحتوي على الطماطم الكاكاو، والاكل المحتوي على الحوار مثل الفلفل. كما يجب التركيز على الاكثار من تناول الاطعمة الغنية بالألياف والتي تقلل من احتمالية الاصابة بالإمساك.

كما ينصح المصاب بكثرة التبول بالاعتدال في شرب السوائل والتقليل منها في فترات المساء خاصة وقت الشتاء الذي يصحبه تقلصات في عضلات الحوض وجدار المثانة البولية ومن ثم تقليل حجمها وما يصاحبه من امتلائها بسرعة وكثرة انقباضاتها الالحاحية للتخلص من البول.

علاج كثرة التبول في الشتاء بالغذاء

هناك بعض المواد الغذائية التي يمكن أن تُهَيّج بطانة المثانة، مما يؤثر على عملها. لذا ينبغي عليك التقليل من تناول الطعام الحارّ والشوكولاته والكافيين والمنتجات القائمة على الطماطم. في الوقت نفسه، عليك تناول كمية أعلى من الألياف في النظام الغذائي الخاص بك.

الأطعمة التي تقلل التبول في الشتاء
– القرع
– الكرز
– التوت
– التوت البري
– الأرز البني
– الموز
– البطاطا.

المصدر : « وكالات الانباء »
« صفحة اسعاف على الفيس بوك »
www.facebook.com/esaaf123
« جروب اسعاف على الفيس بوك »
www.facebook.com/groups/123esaaf
موقعنا على الانترنت :
www.123esaaf.com

عن admin

إن موقع 123 إسعاف هو موقع طبى معلوماتى ينتمى إلى ما يسمى بالطب الوقائى للأسرة و عن هذا الطب الوقائي للأسرة فهو فرع كامل من فروع علوم الطب الكثيرة ، إلا انه قد تم إهماله في عالمنا العربي بشكل غريب من قبل الجميع سواء وسائل الإعلام العربية أو حتى الأطباء العرب أنفسهم ، أما في الدول الغربية فنرى النقيض تماما ، حيث أعطوه من الاهتمام ما يستحق و يساوى قيمته . مع تحيات موقع اسعاف الطبي www.123esaaf.com
هذه المقالة كُتبت في التصنيف أخبار طبية. أضف الرابط الدائم إلى المفضلة.

اترك تعليقاً

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.