مع برودة الطقس إرشادات لوقاية مرضى القلب والسكرى

مع برودة الطقس إرشادات لوقاية مرضى القلب والسكرى

ضربت مختلف محافظات البلاد اليوم موجة من الطقس السيئ من بداية الساعات الأولى لصباح أمس، حيث شهد الطقس انخفاضًا ملحوظًا في درجات الحرارة مع هطول الأمطار الغزيرة الرعدية، وناشدت رئاسة الوزراء المواطنين بتوخي الحذر وعدم مغادرة المنازل.

ويؤثر انخفاض درجات الحرارة المفاجئ على مرضى القلب، فيعرضهم لمشكلات صحية ومضاعفات خطيرة، وفقًا لما أوصى به الدكتور خالد وهبة، أستاذ أمراض القلب بالمعهد القومي للقلب.

كيف يؤثر انخفاض درجات الحرارة على مرضى القلب؟
أوضح الدكتور خالد وهبة، أن انخفاض درجات الحرارة يتسبب في تقلص الشرايين والأوعية الدموية وبالتالي يؤثر بشكل واضح على مرضى القلب، وذلك كالتالي:

  • ارتفاع ضغط الدم
    بما أن انخفاض درجات الحرارة يتسبب في تقلص الأوعية الدموية والشرايين فيؤثر على أصحاب الضغط المرتفع ويتسبب في زيادة ارتفاعه.
  • خلل ضربات القلب
    انخفاض درجات الحرارة تتطلب من الجسم بذل مجهود من القلب لزيادة ضخ الدم لأعضاء الجسم المختلفة للشعور بالدفء، وهو ما يؤثر على معدل ضرباته فيؤثر على مرضى ضعف عضلة القلب.

  • النوبات القلبية
    انخفاض درجات الحرارة يتسبب في مضاعفة فرص التعرض للنوبات القلبية بنسبة 7%، فيتسبب في زيادة فرص التعرض للذبحة الصدرية، لأنه البرودة تتسبب في تقلص الشرايين خاصة الشريان التاجي المغذي لعضلة القلب، فضلا عن أنه يتسبب في زيادة فرص التعرض لجلطات القلب.

إرشادات للوقاية
أكد الدكتور خالد وهبة، أن تلك المضاعفات لا تصيب كل مرضى القلب، ولكنها تهدد أصحاب الحالات الحرجة كالمصابين بالذبحة الصدرية، وارتفاع ضغط الدم، لذا قدم مجموعة من الإرشادات ومنها:

  • الحرص على ارتداء ملابس ثقيلة لتساعد في التدفئة ما يساهم في تقليل الضغط على عضلة القلب.
  • الحرص على تدفئة الأطراف لتنشيط الدورة الدموية في الجسم.

  • شرب الماء بكميات كافية لتسهيل تدفق الدم عبر الشرايين.

  • تجنب بذل مجهود أثناء برودة الجو قدر المستطاع.

وفي حال شعور مريض القلب بألم شديد في منتصف الصدر، ففي هذه الحالة لابد من التوجه للطوارئ فورًا، وتناول 4 أقراص من الأسبرين، ولكن في حال التعرض للإغماء الناتج عن مشكلة في القلب كضعف عضلة القلب، أو مرضى الشريان التاجي، أو كهرباء القلب، فهنا شدد على أهمية الضغط على الصدر بقبضة اليد، مؤكدًا أن ذلك إجراء لإنقاذ حياة المصاب.

طبيب يحذر من الخروج في طقس اليوم: يهدد مرضى السكري بشلل الوجه

أوضح الدكتور أحمد كامل، أستاذ مساعد جراحة المخ والأعصاب بكلية طب قصر العيني، أن تعرض الوجه للهواء البارد بشكل مفاجئ، يؤدي إلى إصابة العصب السابع المسئول عن تغذية عضلات الوجه بالتورم والالتهابات، نتيجة الضغط الذي يتعرض لها داخل القناة الدقيقة التي يتواجد بها، وعادةً ما يصاحبه الأعراض التالية:

  • رفة العين.
  • تنميل في نصف الوجه.

  • نزول إفرازات سائلة شفافة من العين.

  • صعوبة غلق العين.

  • اعوجاج الفم.

  • نزول إفرازات من الفم.

لماذا يهدد التهاب العصب السابع مرضى السكري؟

وأشار كامل إلى أن مرضى السكري من الفئات الأكثر عرضة للإصابة بالتهاب العصب السابع أو شلل الوجه، نظرًا لما يعانوه من تلف في الأعصاب، مناشدًا المصابين بهذا المرض المزمن بعدم الخروج من المنزل، والحرص على اتباع الإرشادات التالية، لتجنب التعرض لهذه المشكلة الخطيرة:

  • تجنب التعرض لتيارات الهواء البارد تمامًا بشكل مباشر ومفاجئ خاصة في تلك الأيام.
  • الحرص على تغطية الوجه عند التعرض لتيار هواء مفاجئ، للحفاظ على صحة العصب السابع.

  • ضبط مستوى السكر في الدم، عن طريق المواظبة على تناول الأدوية بالجرعات وفي الأوقات المحددة لها، للوقاية من تلف الأعصاب.

نصائح لضبط نسبة السكر في فصل الشتاء

1- حفظ أجهزة الاختبار بعيد عن البرودة
تؤثر البرودة الشديدة على جهاز مراقبة الجلوكوز –الاختبار السكري- والأشرطة الخاصة به، لذلك يجب على مرضى السكري أن يتركون أشرطة وأجهزة الاختبار في مكان معتدل الحرارة، بحيث تكون 30 درجة مئوية.

2- تناول الأطعمة الغنية بفيتامين سي
– يعاني مرضى السكري من نزلات البرد والإنفلونزا في فصل الشتاء، نتيجة ضعف جهاز المناعي، الذي يجعلهم من الفئات التي تتأثر باضطرابات المناخ، ومع الإصابة بالأمراض الفيروسية قد يرتفع نسبة السكر بالدم.

لذلك يجب على مريض السكري تناول الأطعمة الغنية بفيتامين سي، لقدرتها على تقوية المناعة، مع الحرص على غسل اليدين جيدًا بالماء والصابون قبل الوجبات، للتقليل من احتمالية انتقال البكتيريا والجراثيم إلى الجسم.

3- اتباع نظام غذائي صحي
عادةً ما نشعر بالجوع الشديد في فصل الشتاء، ومع تناول مرضى السكري كميات كبيرة من الأطعمة، خاصة الغنية بالكربوهيدرات، ترتفع نسبة السكر بالدم.

لذا يجب على مرضى السكري الحفاظ على النظام الغذائي الصحي مكتمل العناصر الغذائية، حتى لا يزداد الوزن، وبالتالي ترتفع نسبة السكر بالدم.

4- ارتداء الأحذية الشتوية
مع انخفاض درجات الحرارة في فصل الشتاء، يعاني معظم مرضى السكري من برودة الأطراف، وقد يصل الأمر إلى حد تورمها وعدم الشعور بها او عدم التئام الجروح، نتيجة قلة التروية الدموية التي تصل إلى الأقدام، ويمكن تدارك هذه المشكلة بارتداء الأحذية الشتوية أو جوارب الصوف، لتدفئتها.

5- غسل اليدين قبل الاختبار
برودة اليد الناتجة عن انخفاض درجة حرارة الطقس في فصل الشتاء قد تؤثر على قراءات السكر عند قياسه، لذلك يجب على مريض السكري غسل اليدين جيدًا بالماء الدافئ قبل الاختبار.

6- ممارسة الرياضة
على الرغم من الشعور بالكسل فصل الشتاء، يجب على مرضى السكري أن يقاومون الخمول، ويواظبون على ممارسة التمارين الرياضية حتى وإن كان بالمنزل، لقدرتها على ضبط نسبة السكر بالدم.

المصدر : « وكالات الانباء »
« صفحة اسعاف على الفيس بوك »
www.facebook.com/esaaf123
« جروب اسعاف على الفيس بوك »
www.facebook.com/groups/123esaaf
موقعنا على الانترنت :
www.123esaaf.com

عن admin

إن موقع 123 إسعاف هو موقع طبى معلوماتى ينتمى إلى ما يسمى بالطب الوقائى للأسرة و عن هذا الطب الوقائي للأسرة فهو فرع كامل من فروع علوم الطب الكثيرة ، إلا انه قد تم إهماله في عالمنا العربي بشكل غريب من قبل الجميع سواء وسائل الإعلام العربية أو حتى الأطباء العرب أنفسهم ، أما في الدول الغربية فنرى النقيض تماما ، حيث أعطوه من الاهتمام ما يستحق و يساوى قيمته . مع تحيات موقع اسعاف الطبي www.123esaaf.com
هذه المقالة كُتبت في التصنيف أخبار طبية. أضف الرابط الدائم إلى المفضلة.

اترك تعليقاً

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.