النظام الغذائي المناسب لاضطرابات المعدة

النظام الغذائي المناسب لاضطرابات المعدة

تلعب القناة الهضمية دوراً حيوياً في الصحة، حيث انها مسؤولة عن امتصاص العناصر الغذائية والتخلص من الرواسب والسموم. لسوء الحظ، يعاني العديد من الأشخاص من مشاكل في الجهاز الهضمي مثل الانتفاخ والتشنج والغازات وآلام البطن والإسهال والإمساك لعدة أسباب.

وبعض الحالات، مثل متلازمة القولون العصبي (IBS)، مرض الجزر المعدي المريئي (GERD)، مرض كرون وحرقة المعدة، يمكن أن تعرضكم لخطر الإصابة بمشكلات هضمية أكثر حدة.

النظام الغذائي المناسب لاضطرابات المعدة

تناول المزيد من الألياف

تعمل الألياف على تحريك حركة الأمعاء ومنع الإمساك في القولون العصبي، وهي تجعل البراز ناعماً وتسهل مروره. من هنا، توصي الإرشادات الغذائية الصادرة عن منظمة الصحة العالمية، بأن يحصل البالغون على 22 إلى 34 غراماً من الألياف يومياً من اجل تفادي مشاكل المعدة.

نذكر ان هناك نوعان من الألياف: الألياف القابلة للذوبان (موجودة في منتجات الحبوب والفواكه والشوفان) والألياف غير القابلة للذوبان (الموجودة في منتجات الحبوب الكاملة والخضروات) وهي تساعد على تخفيف أعراض القولون العصبي.

لمساعدة جسمكم في تناول المزيد من الألياف، أضيفوا الأطعمة التي تحتوي على كمية قليلة من الألياف إلى نظامكم الغذائي، فالكثير من الألياف في وقت واحد يمكن أن يسبب الغازات، والتي يمكن أن تؤدي إلى أعراض القولون العصبي. من هنا، إن إضافة الألياف إلى نظامكم الغذائي ببطء، بمعدل 2-3 غرامات في اليوم، قد يساعدكم في منع الغازات والنفخة.

تجنب الغلوتين

قد يوصي طبيبكم بتجنب الأطعمة التي تحتوي على الغلوتين، وهو بروتين موجود في القمح والشعير والجاودار، ذلك لمعرفة ما إذا كانت أعراض القولون العصبي لديكم تتحسن. الأطعمة التي تحتوي على الغلوتين تشمل معظم الحبوب والمعكرونة، والعديد من الأطعمة المصنعة. بعض الأشخاص الذين يعانون من اضطرابات القولون العصبي تزيد عندهم الأعراض بعد تناول الغلوتين، على الرغم من أنهم لا يعانون من مرض الاضطرابات الهضمية.

نظام غذائي منخفض FODMAP

قد يوصي طبيبكم بتجربة نظام غذائي خاص يسمى FODMAP المنخفض، لتقليل أو تجنب بعض الأطعمة التي تحتوي على الكربوهيدرات التي يصعب هضمها.
أمثلة على الأطعمة التي يجب الامتناع عن تناولها:

  • الفواكه مثل التفاح والمشمش والتوت والكرز والمانجو والرحيقين والكمثرى والخوخ والبطيخ، أو عصير يحتوي على أي من هذه الفاكهة.
  • الخضروات مثل الخرشوف، الهليون، الفاصوليا، الملفوف، القرنبيط.
  • منتجات الألبان مثل الحليب ومنتجات الألبان والأجبان الطرية واللبن الزبادي والكاسترد والآيس كريم.
  • منتجات القمح والجاودار.
  • العسل والأطعمة التي تحتوي على شراب الذرة عالي الفركتوز.
  • المحليات التي تنتهي بـ “–ol” ، مثل السوربيتول والمانيتول والكسيليتول والمالتيتول.

أبرز الأطعمة والمشروبات التي ينصح بتناولها عند الإصابة باضطرابات في المعدة:

ومن وقت لآخر تحدث اضطرابات المعدة نتيجة العادات الغذائية الخاطئة، إلا أن أطباء وخبراء تغذية قدموا عددا من النصائح بشأن الأطعمة، التي يجب تناولها عند الإصابة باضطرابات المعدة.
فمن الصعب الحفاظ نظام غذائي صحي طوال الوقت، كوننا في بعض الأحيان نميل لتناول الأطعمة غير الصحية، والتي يمكن أن تسبب الإصابة باضطرابات المعدة .
اليكم أبرز الأطعمة والمشروبات التي ينصح بتناولها عند الإصابة باضطرابات في المعدة:

1-الزنجبيل
الغثيان والقيء من الأعراض الشائعة لاضطراب المعدة، ويعتبر الزنجبيل هو العلاج الأمثل لهذه المشكلة، حيث يساعد في تنظيم إشارات الجهاز العصبي بالمعدة، ويسرع من معدل إفراغ المعدة، وبالتالي تقليل الغثيان والقيء.
ويعتبر الزنجبيل امناً بشكل عام، ولكن قد يحدث حرقة وآلام في المعدة وإسهال عند تناوله بكميات كبيرة، حيث يفضل تناوله طازجا بعد بشره وغليه، ليكون أكثر فعالية.

2-البابونج
هو نبات عشبي ذو أزهار بيضاء صغيرة، ويعد من العلاجات الطبيعية لاضطرابات المعدة، حيث يقلل من فرص حدوث القيء ويهدئ الآلام، كما أنه يخفف من حدوث الإسهال وعسر الهضم والغازات والانتفاخات، ولذلك يستخدم لعلاج آلام البطن عند الأطفال الرضع، حيث أنه آمن ولا يسبب أضرار صحية.

3-النعناع
عندما يحدث اضطراب المعدة بسبب متلازمة القولون العصبي، فيكون النعناع هو المشروب الأفضل للقضاء على هذه الاضطرابات.
فمشروب النعناع يساعد في تخفيف أعراضه الشائعة مثل الانتفاخ والإمساك والغازات، كما أن زيت النعناع يلعب دورا في استرخاء العضلات بالجهاز الهضمي، مما يقلل من شدة التشنجات المعوية التي تسبب الآلام والإسهال.
ويعتبر النعناع امنا بالنسبة لمعظم الأشخاص، ولكن ينصح تناوله بحذر في حالة الإصابة بارتجاع المريء أو اضطرابات الكلى والمرارة، لأنه يمكن أن يؤدي لتفاقم المشكلة.

4-بذور الكتان
هي بذور ليفية صغيرة تساعد في تنظيم حركات الأمعاء وتخفيف الإمساك والام البطن، كما أن بذور الكتان تقي المعدة من القرحة وتقلل من الإصابة بالتشنجات المعوية.
ويمكن تناول بذور الكتان أو زيت بذور الكتان، فكلهما له تأثير إيجابي على المعدة، ويكون ذلك يوميا ولمدة أسبوعين، في حالة الإصابة باضطرابات المعدة والإمساك.

5-البابايا
هي ثمرة استوائية برتقالية اللون، وتساهم فاكهة البابايا في تحسين الهضم ومنع الإصابة بالطفيليات وقرحة المعدة، كونها تحتوي على إنزيم قوي يحطم البروتينات الموجودة في الطعام، مما يجعله أسهل في الهضم والامتصاص.
فبعض الأشخاص لا تقوم أجسامهم بإنتاج إنزيمات طبيعية كافية لهضم الطعام بالكامل، لذلك فإن تناول إنزيمات إضافية مثل الموجودة في البابايا ستساعد في تخفيف أعراض عسر الهضم.
ويمكن أيضا تناول بذور البابايا للتخلص من الطفيليات المعوية، والتي يمكن أن تعيش في الأمعاء وتسبب آلام شديدة في البطن.

6-الموز الأخضر
يؤدي تلوث المعدة أو التسمم الغذائي للإصابة بالإسهال، وفي هذه الحالة ينصح بتناول الموز الأخضر الذي يساعد في الحد من المشكلة، حيث يحتوي على نوع خاص من الألياف الغنية بالنشا المقاوم، وهذا النوع من النشا لا يمكن هضمه، وبالتالي يتجه عبر الجهاز الهضمي إلى القولون.

وبمجرد وصوله للقولون، يتم تخميره ببطء بواسطة بكتيريا الأمعاء لإنتاج أحماض دهنية، وهذه الأحماض تقوم بتحفيز الأمعاء لامتصاص المزيد من الماء وتماسك البراز، ولا ينطبق هذا على الموز الناضج، لأن النشويات المقاومة تتحول إلى سكريات عندما ينضج الموز.

المصدر : « وكالات الانباء »
« صفحة اسعاف على الفيس بوك »
www.facebook.com/esaaf123
« جروب اسعاف على الفيس بوك »
www.facebook.com/groups/123esaaf
موقعنا على الانترنت :
www.123esaaf.com

عن admin

إن موقع 123 إسعاف هو موقع طبى معلوماتى ينتمى إلى ما يسمى بالطب الوقائى للأسرة و عن هذا الطب الوقائي للأسرة فهو فرع كامل من فروع علوم الطب الكثيرة ، إلا انه قد تم إهماله في عالمنا العربي بشكل غريب من قبل الجميع سواء وسائل الإعلام العربية أو حتى الأطباء العرب أنفسهم ، أما في الدول الغربية فنرى النقيض تماما ، حيث أعطوه من الاهتمام ما يستحق و يساوى قيمته . مع تحيات موقع اسعاف الطبي www.123esaaf.com
هذه المقالة كُتبت في التصنيف أخبار طبية, طب الاعشاب. أضف الرابط الدائم إلى المفضلة.

اترك تعليقاً

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.