ابتكار علمي سيغير حياة مرضى السكر

خلال السنوات المائة الماضية، اضطر مرضى السكري إلى الاعتماد على حقنتين من الأنسولين على الأقل للتحكم في سكر الدم، لكن دراسة أمريكية جديدة كشفت النقاب عن كبسولة مبتكرة يمكن أن تقضي على الحاجة إلى الحقن إلى الأبد.

فقد توصل علماء إلى كيفية إخفاء جرعة داخل حبة صغيرة للغاية، لضخ أدوية مثل الإنسولين، من داخل المعدة. بحسب أسوتشيدبرس.

وتم استلهام فكرة الأداة التي هي بحجم حبة البازلاء من شكل صدفة السلحفاة، وهي قادرة على دخول المعدة والتدحرج إلى موقع معين، وبعد ذلك تضخ الحبة مواد مثل الإنسولين المجفف في جدار المعدة.

ووفقاً لموقع صحيفة “ديلى ميل”، تحتوي الكبسولة على إبر صغيرة مصنوعة بشكل كامل تقريباً من الأنسولين المجفف بالتجميد، كلها مثبتة في مكانها بواسطة قرص من السكر.

يصف الباحثون الكبسولة بأنها “بحجم حبة البازلاء” وهي مصنوعة من بوليمر قابل للتحلل وبتلات من الفولاذ المقاوم للصدأ، وبمجرد أن تصل الحبة إلى المعدة، يذوب القرص الذى يحتوى على السكر، ويدفع إلى حقن المعدة بالأنسولين المهم.

تحتوي الكبسولة على إبرة صغيرة مصنوعة بشكل كامل تقريباً من الأنسولين المجفف بالتجميد ، ونبضة – كلها مثبتة في مكانها بواسطة قرص السكر.
بمجرد أن تصل الحبة إلى المعدة ، يذوب الماء القرص ، ويطلق العنان ، ويدفع إلى حقن المعدة بالأنسولين المهم.

وقال فريق العلماء من مستشفى بريجهام ومستشفى النساء ومعهد ماساتشوستس للتكنولوجيا، إن هذا النهج الجديد أكثر سهولة، ويسهل حمله وأقل تكلفة من الحقن التقليدية.

وهناك ما يقدر بنحو 84 مليون شخص يعيشون مع مرض السكر، وهي حالة يمكن أن تؤدي إلى مرض السكري من النوع 2 في غضون خمس سنوات إذا تركت دون علاج.

يحدث داء السكر عندما يكون هناك عدد قليل جدا من خلايا بيتا في البنكرياس لإنتاج الأنسولين أو عندما تنتج الأنسولين القليل جدا ، فإن الهرمون يحتاج إلى الحصول على الجلوكوز من مجرى الدم إلى الخلايا.

عندما يترك دون علاج، يمكن أن يؤدي مرض السكر إلى مضاعفات صحية خطيرة مثل تلف الكلى وتلف العين وأمراض القلب والسكتة الدماغية وحتى فقدان البصر.

يحدث داء السكري عندما يكون هناك عدد قليل جدا من خلايا بيتا في البنكرياس لإنتاج الأنسولين أو عندما تنتج الأنسولين القليل جدا ، فإن الهرمون يحتاج إلى الحصول على الجلوكوز من مجرى الدم إلى الخلايا.

عندما يترك دون علاج ، يمكن أن يؤدي مرض السكري إلى مضاعفات صحية خطيرة مثل تلف الكلى وتلف العين وأمراض القلب والسكتة الدماغية وحتى فقدان البصر.

الطريقة التقليدية للعلاج هي حقن الأنسولين ، وعادة ما تدار في المعدة.

وقال الدكتور سي جيوفاني ترافيرسو من مستشفى بريجهام للنساء “أنا أخصائي أمراض الجهاز الهضمي وكثيرا ما نعطي الحقن في المعدة لعلاج القرحة أو وقف النزيف الداخلي”.

“نحن ندرك أن المعدة شديدة التسامح مع الحقن وهناك تسامح كبير في الجهاز الهضمي لجسم حاد.”

يصف الباحثون الكبسولة بأنها “بحجم حبة البازلاء” وهي مصنوعة من بوليمر قابل للتحلل وبتلات من الفولاذ المقاوم للصدأ.

وفي الوقت الحالي، يعمل الباحثون مع الشركة المصنعة للدواء لتطوير الكبسولة حتى يمكن إجراء التجارب على البشر في السنوات الثلاث القادمة.

يشار إلى أن العديد من الأدوية لا تستطيع مقاومة نظام الجهاز الهضمي القاسي.

وقال كبير مؤلفي الدكتورة روبرت لانجر عضو معهد كوتش لعلاج السرطان التكاملي “نأمل حقا أن يساعد هذا النوع الجديد من الكبسولة يوما ما مرضى السكري وربما أي شخص يحتاج إلى علاجات يمكن أن تعطى الآن فقط عن طريق الحقن أو التسريب.

المصدر : « وكالات الانباء »
« صفحة اسعاف على الفيس بوك »
www.facebook.com/esaaf123
« جروب اسعاف على الفيس بوك »
www.facebook.com/groups/123esaaf
موقعنا على الانترنت :
www.123esaaf.com

عن admin

إن موقع 123 إسعاف هو موقع طبى معلوماتى ينتمى إلى ما يسمى بالطب الوقائى للأسرة و عن هذا الطب الوقائي للأسرة فهو فرع كامل من فروع علوم الطب الكثيرة ، إلا انه قد تم إهماله في عالمنا العربي بشكل غريب من قبل الجميع سواء وسائل الإعلام العربية أو حتى الأطباء العرب أنفسهم ، أما في الدول الغربية فنرى النقيض تماما ، حيث أعطوه من الاهتمام ما يستحق و يساوى قيمته . مع تحيات موقع اسعاف الطبي www.123esaaf.com
هذه المقالة كُتبت في التصنيف أخبار طبية. أضف الرابط الدائم إلى المفضلة.

اترك تعليقاً

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.