لا تقدموا الكورن فليكس في إفطار أطفالكم

الكورن فليكس من الأغذية الخفيفة سريعة التحضير، يتناوله الكبار والأطفال والحوامل، يُعتبر بديلًا صحيًا للأغذية غير المفيدة، يمكنكِ تناوله كوجبة خفيفة بين الوجبات أو خلال الدايت. فوائد الكورن فليكس يحتوي الكورن فليكس على العديد من العناصر الغذائية والفيتامينات والمعادن التي تحتاجها الحامل والجنين.

يُساعد على الوقاية من تسمم الحمل. الوقاية من ارتفاع ضغط الدم المفاجئ. يُساعد على تحسين عملية الهضم لاحتوائه على نسبة عالية من الألياف. تحتاج الحامل والذين يتبعون نظامًا غذائيًا صحيًا إلى ست وجبات يوميًا للحفاظ على نسبة السكر في الدم وعدم الشعور بالجوع، لذلك يُنصح بتناول الكورن فليكس لهم لاحتوائه على سعرات حرارية بسيطة ولاحتوائه على نسبة عالية من الألياف.

يحتوي الكورن فليكس على العديد من المعادن والفيتامينات كفيتامين “أ”، وفيتامين “ب6″، وفيتامين “ب12” المهمة لنمو الأطفال وبناء جسم سليم لهم، وهي وجبة محبوبة لدى الأطفال.

رغم فوائده.. هل تعلمين أن للكورن فليكس أضرار؟

حذرت دراسة فرنسية، نشرتها صحيفة “لوفيجارو”، من تناول الأطفال لحبوب “الكورن فليكس” في وجبة الإفطار، لكونها غنية بالسكريات المضافة، ما يؤثر على صحتهم، ونصحت بتناول الحبوب الكاملة، مثل الشوفان والفواكه الجافة.

ووفقاً لدارسة تسويقية، نشرت عام 2012، فإن حبوب “الكورن فليكس” أصبحت وجبة أساسية في الإفطار لـ60% من الفرنسيين، كما أشارت إلى أن الفرنسيين ينفقون نحو 750 مليون يورو سنوياً على حبوب الذرة وغيرها من مكونات “كورن فليكس” لاحتوائها على مصدر جيد من الطاقة والكربوهيدرات”.

وأوضحت الدراسة العلمية الفرنسية أن الإفراط في تناول تلك الحبوب صباحاً خطر على صحة الأطفال، نظراً لأن الغالبية العظمى من تلك الحبوب التي تباع في محال التسوق تحتوي على أملاح عالية جداً، كما تؤدي إلى رفع من معدلات السكر في الدم، مشيرة إلى أن ذلك التأثير المزدوج يشكل خطورة على صحة الأطفال”.

من جانبه، قال بيير نيس، طبيب تغذية وغدد صماء في مستشفى باريس، إن “الافتنان بتلك الحبوب ضار بالصحة”، موضحاً أن “الملح الزائد أحد عوامل إصابة أمراض القلب والأوعية الدموية، ما يعزز ظهور مرض متلازمة التمثيل الغذائي، فضلاً عن ارتفاع ضغط الدم، والسمنة، وظهور مرض السكري من الدرجة الثانية لدى الأطفال”.

وحول ظهور مرض السكري، أوضح نيس أن العضو المتخصص في الجسم لتنظيم السكر في الدم لن يستطيع استيعاب كم تدفق الكربوهيدرات والجلكوز المرتفعة في تلك الحبوب، ما يتسبب في ارتفاع نسبة الأنسولين في الدم وتعطيل أعمال الهضم (الأيض).

كما اتجهت السلطات الصحية البريطانية إلى تحذير الآباء من تقديم رقائق الذرة والشوكولاتة المحلاة لأطفالهم على الإفطار، حسبما ذكرت صحيفة “صن” المحلية. وبحسب المصدر، فإن التوجيهات المرتقبة لهيئات الصحة في بريطانيا، ستوصي الآباء بتفادي تحضير فطور أبنائهم من الرقائق التي تحظى بإعجاب معظم الأطفال، بالنظر إلى تبعاتها الصحية الخطيرة.

وستوصي الإرشادات الجديدة لهيئة الصحة العامة بتقديم بدائل صحية، تحتوي نسبة أقل من السكر، في مسعى إلى تقليل فرص إصابة صغار السن بالسمنة.

وينصح خبراء الصحة بتقديم العصائر والزبادي ومنتجات القمح المفتت للأطفال بدلا من رقائق الذرة المحلاة، لا سيما أن البيانات الصحية تنبه إلى أن طفلا واحدا من كل 3 ينهون المدرسة الابتدائية في بريطانيا وهم يعانون السمنة.

ويقول خبير التغذية أليسون تيدسون، إن من شأن هذا التغيير أن يؤدي إلى التقليل من كميات السكر الذي يتناوله الأطفال في رقائق “الكورن فليكس”، وتكشف بيانات صحية في بريطانيا، أن الطفل الواحد يتناول ما يعادل 4 مكعبات زائدة من السكر يوميا، مقارنة بالحد المسموح به، وحين يستهلك الطفل السكر بهذه الوتيرة، فإن هذا يعني أنه سيكون قد استهلك في عامه العاشر ما يفترض أن يجري استهلاكه في 18 عاما كاملة.

أضرار الكورن فليكس

– إضافة السكر أو العسل للكورن فليكس يزيد من نسبة السكريات الموجودة في الكورن فليكس، لاحتوائه أيضًا على شراب الفركتوز فيؤدي ذلك إلى زيادة الوزن.

– لا يُعطي الشعور بالشبع لمدة طويلة لعدم احتوائه على البروتينات، فيؤدي ذلك من الإكثار من تناول الطعام وبالتالي زيادة الوزن.

– تناول كميات كبيرة من الكورن فليكس يُسبب زيادة الوزن والإصابة بمرض السكري، لاحتوائه على نسبة عالية من السكريات عند تناوله.

لتتجنبي هذه الأضرار يفضل تقديم الكورن فليكس كوجبة واحدة فقط مع ملعقة صغيرة من العسل الأبيض. أو بتناول الحبوب الكاملة، مثل الشوفان والفواكه الجافة مع الحليب، بدلاً من حبيبات الكورن فليكس صباحا.

المصدر : « وكالات الانباء »
« صفحة اسعاف على الفيس بوك »
www.facebook.com/esaaf123
« جروب اسعاف على الفيس بوك »
www.facebook.com/groups/123esaaf
موقعنا على الانترنت :
www.123esaaf.com

عن admin

إن موقع 123 إسعاف هو موقع طبى معلوماتى ينتمى إلى ما يسمى بالطب الوقائى للأسرة و عن هذا الطب الوقائي للأسرة فهو فرع كامل من فروع علوم الطب الكثيرة ، إلا انه قد تم إهماله في عالمنا العربي بشكل غريب من قبل الجميع سواء وسائل الإعلام العربية أو حتى الأطباء العرب أنفسهم ، أما في الدول الغربية فنرى النقيض تماما ، حيث أعطوه من الاهتمام ما يستحق و يساوى قيمته . مع تحيات موقع اسعاف الطبي www.123esaaf.com
هذه المقالة كُتبت في التصنيف أخبار طبية. أضف الرابط الدائم إلى المفضلة.

اترك تعليقاً

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.