أخطاء شائعة يرتكبها مرضى السكري

قالت الدكتورة إيمان رشدي، أستاذة الباطنة والسكري وغدد صماء في كلية الطب جامعة القاهرة، إن هناك العديد من العادات الخاطئة التي يرتكبها مرضى السكر في علاج مرضهم، وهو ما يعرضهم للكثير من الأضرار الجسيمة في أجسادهم.

خطأ شائع يرتكبه مرضى السكري يضر بفعالية الإنسولين

حذر باحثون من أن معظم مرضى السكري يخزنون الإنسولين الذي يحتمل أن ينقذ حياتهم، عند درجات حرارة خاطئة.
وتشير الدراسة الألمانية إلى أن ما يصل إلى 4 من 5 مرضى يحتفظون بالدواء في درجة حرارة شديدة البرودة أو شديدة الحرارة في الثلاجة، ما قد يؤثر على فاعلية الدواء.

وقامت دراسة شملت 388 مريضا بالسكري بقياس درجة حرارة الإنسولين عندما احتفظوا به في الثلاجة.

وكشفت النتائج أن 79% من سجلات درجات الحرارة أظهرت أن الدواء يوضع خارج النطاق الموصى به، في المتوسط، يتم تخزين الإنسولين عند درجة حرارة خاطئة لمدة ساعتين و42 دقيقة في اليوم.

ويحذر الباحثون من أن تخزين الإنسولين “دون قصد” في درجات حرارة خاطئة يمكن أن يجعله أقل فعالية، لذلك يجب استخدام موازين الحرارة للتحقق من تخزين الدواء بشكل صحيح.
ومثل العديد من الأدوية واللقاحات القابلة للحقن، فإن الإنسولين يكون شديد الحساسية للحرارة والبرودة، ويمكن أن يتسبب ذلك في تلفه إذا تغيرت الحرارة بضع درجات.
ويجب تخزين الإنسولين في درجة بين 2 و8 درجات مئوية في الثلاجة، أو بين 2 و30 درجة مئوية عند حمله في “القلم” المخصص للحقن.

وينصح الباحثون بعدم تجميد الدواء أو وضعه في درجة حرارة تقل عن 0 درجة مئوية.

ويشير الباحثون إلى أن هناك حاجة لإجراء المزيد من الدراسات لمعرفة التأثير الحقيقي لتغيرات الحرارة أثناء تخزين الدواء في المنزل على فعاليته وبالتالي على المريض.

أخطاء يرتكبها مرضى السكري عند عملية قياس المستوى

كما أفادت مجلة الأطباء الألمانية بأن مرضى السكري يواجهون صعوبات عند قياس مستوى السكر بالدم، مما يحول دون قياس مستوى السكر بشكل سليم.

ولتجنب هذه الصعوبات، شددت المجلة الألمانية على ضرورة أن تكون الأيدي نظيفة وجافة قبل قياس مستوى السكر، مشيرة إلى أن غسل الأيدي بالماء الدافئ وتدليك الأصابع قبل القياس يسهمان في تنشيط الدورة الدموية.

كما ينبغي ألا يتم الوخز في نفس الإصبع باستمرار، وإنما ينبغي تغيير موضع الحقن بشكل منتظم. وكلما كان الوخز أسرع، قلت آلامه.

وبالإضافة إلى ذلك، ينبغي تجنب بعض الأخطاء، كانضغاط أنملة الإصبع مثلاً، والذي قد ينجم عنه وصول سائل الأنسجة إلى الدم، مما قد يتسبب في قياس قيم منخفضة للغاية على نحو خاطئ.

وقد تحدث هذه المشكلة أيضاً عند تطهير موضع الوخز وعدم تجفيفه بشكل تام؛ حيث تعمل المادة المطهرة على تخفيف قطرة الدم، مما ينجم عنه قياس قيم منخفضة.
وعلى النقيض، قد يتسبب عدم غسل اليد قبل القياس وبعد تقطيع أو تناول ثمار الفاكهة في ترك آثار للغلوكوز والفركتوز على الإصبع، مما ينجم عنه قياس قيم مرتفعة.

وأضافت الدكتورة إيمان رشدي، أن أبرز الأخطاء التي يمكن أن يرتكبها مريض السكر في علاج المرض، هو عدم المتابعة الدورية مع الطبيب، فلا يجب أن يقوم بتحديد كمية الأنسولين من تلقاء نفسه، ومن أبرز الأخطاء التي يرتكبها مريض السكري:

1- عدم المتابعة المنتظمة مع الطبيب:
ويمكن للطبيب وحده أن يقوم بتشخيص المرض، وكمية الأنسولين التي يحتاجها كل مريض سكري، حيث إن المريض يجب أن يتابع مع الطبيب كل ثلاثة أشهر، لكي يقرر زيادة أو التقليل من الأنسولين والجرعات حسب الحالة، أو حتى تغيير العلاج.

2- الجرعات:
وعلى المريض أن يلتزم بالجرعات التي يحددها له الطبيب في الأوقات المحددة.

3- فحص دوري للعينين:
ويجب على مريض السكري أن يفحص العينين كل عام، وذلك حتى لا يتأثر النظر بالسكر، أو يتسبب في تكوين المياه البيضاء بسبب مرض السكري.

4- فحص القدمين:
ويجب على مريض السكر أن يتابع مع الطبيب وفحص القدم ومتابعة الجرح حتى لا يتسبب في حدوث غرغرينا لها، ويجب عليه متابعة قدميه باستمرار وبالأخص منطقة وراء الأصابع، وذلك لأن مريض السكري غالبا ما لا يشعر بالأطراف وكأنها مخدرة.

5- متابعة وظائف الكلى:
ويجب على مريض السكري أن يقوم بفحص الكلى كل ثلاثة أشهر على الأقل، وذلك لأن مرض السكري يؤثر على الكلى ووظائفها.

6- قياس السكر:
ويجب على مريض السكر أن يقوم بمتابعة مستويات السكر في الدم على الأقل مرتين يوميا بواسطة جهاز السكر المنزلي .

المصدر : « وكالات الانباء »
« صفحة اسعاف على الفيس بوك »
www.facebook.com/esaaf123
« جروب اسعاف على الفيس بوك »
www.facebook.com/groups/123esaaf
موقعنا على الانترنت :
www.123esaaf.com

عن admin

إن موقع 123 إسعاف هو موقع طبى معلوماتى ينتمى إلى ما يسمى بالطب الوقائى للأسرة و عن هذا الطب الوقائي للأسرة فهو فرع كامل من فروع علوم الطب الكثيرة ، إلا انه قد تم إهماله في عالمنا العربي بشكل غريب من قبل الجميع سواء وسائل الإعلام العربية أو حتى الأطباء العرب أنفسهم ، أما في الدول الغربية فنرى النقيض تماما ، حيث أعطوه من الاهتمام ما يستحق و يساوى قيمته . مع تحيات موقع اسعاف الطبي www.123esaaf.com
هذه المقالة كُتبت في التصنيف أخبار طبية. أضف الرابط الدائم إلى المفضلة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

This site uses Akismet to reduce spam. Learn how your comment data is processed.