ثقل الرأس والعيون عند الاستيقاظ من النوم

بات الشعور بثقل في الرأس من المشاكل الشائعة التي يعاني منها الكثيرون في مختلف الفئات العمرية وقد ينتشر الثقل في كل أنحاء الرأس. وقد يكون الثقل في الرأس عابراً لكن في بعض الحالات يصبح مؤشراً خطيراً لبعض الامراض التي لا يجب اهمالها. فما هي اسباب الشعور بثقل في الرأس؟

الدوخة وثقل الرأس

تأتي كضعف في الإدراك والاستقرار المكاني، مع اختلال في التوازن ومصحوبة في أغلب الأحيان بشعور بثقل في الرأس. وهناك أسبابٌ صحية عديدة تقف وراء نشوء هذه الحالة المرضية وترتبط إما ببعض الأمراض التي يكون ثقل الرأس والعيون من أعراضها أو يرتبط ببعض العادات والممارسات الغير صحية والتي تسبب ذلك، وهي مثل:

– النوم خلال النهار أو في ضوء ساطع.
– الاضطرابات في النوم.
– الحركات المفاجئة للجسم، كتحريك الرأس فجأةً أو الوقوف بسرعة عند الاستيقاظ من النوم.
– النوم بعد الجلوس المطول أمام التلفزيون أم شاشات الكمبيوتر أو حتى الأجهزة الذكية.
– تناول اطعمة دسمة قبل النوم مباشرة.
– الإكثار من تناول الكافيين أو المشروبات الكحولية.
– كثرة تناول الأطعمة والمشروبات الغير صحية والإفراط في تناول السكريات والدهون.
– النوم لساعات طويلة وفى مكان غير مريح سواء من حيث درجة الحرارة أو مكان النوم.
– بعض الأمراض تسبب ثقل الرأس والعيون مثل ارتفاع ضغط الدم وأمراض القلب والكلى وحتى الزكام الشديد..
– عدم السيطرة على مرض السكري يسبب ثقل الرأس والعيون.
– النوم بعد يوم طويل من العمل أو التعرض للضغوطات الحياتية.
– قلة شرب السوائل والماء وجفاف الجسم وضربات الشمس والإمساك.
– اضطراب نبضات القلب بسبب أمراض القلب يسبب ثقل الرأس والعيون.
– التهاب الجيوب الأنفية.
– إصابة شديدة في الرأس.
– تورم في العصب السمعي.
– حدوث التهاب في الخلايا العصبية المسؤولة عن توازن الجسم.
– فقر الدم الناتج عن نقص في نسبة الهيموغلوبين في الجسم.

أعراض الدوخة

عادةً ما تكون الأعراض متشابهة عند الجميع مع تغيرها من وقت لآخر، ويبقى التقييم السليم والفردي لكل حالة هو الأنسب لتحديد الحالة الفعلية وشدة المرض عند كل مصاب.
من أعراض الدوخة بالعموم: التوتر وزيادة التعرَق مع توتر في العضلات وألم في الصدر، وكذلك الغثيان والإسهال والأرق والارتجاف.

كيف نعالج ثقل الرأس والدوخة؟

يمكن علاج معظم الحالات المرافقة للدوخة وثقل الرأس بعلاج الأسباب الكامنة وراءها، وذلك من خلال تنظيم أو تغيير نمط الحياة والتوقف عن بعض الممارسات الحياتية غير المجدية كالإفراط في شرب الكحول أو تناول الكافيين بكثرة.
إلا أنه في بعض الحالات قد تكون الدوخة ناجمةً عن مشكلة صحية أكثر تعقيداً وبالتالي تحتاج لمشورة وعلاج طبي.

إليك بعض العلاجات المنزلية لعلاج ثقل الرأس والدوخة لتجربتها:

– تخفيف الضغوط على مقلة العين بحيث لا تحدث الدوخة.

– تجنَب التوتر والحصول على نوم كافي وجيد.

– الاسترخاء من وقت لآخر.

– تناول وجبات متوازنة تحوي الكثير من الألياف لمنع الإمساك.

– شرب كمية كافية من الماء لمنع الجفاف.

علاجات ثقل الرأس بالطب البديل

توجد كثير من العلاجات الطبيعية التي انتشرت مؤخرًا باسم الطب البديل والتي تُساعد في التقليل من الدوخة وثقل الرأس، وهذه تُعتبر نباتات طبيعية تقوم بتغذية الجسم، وإذا لم تفيد فإنها لم تضر، وتتمثل في:

التمر الهندي
يتم نقع ثمرة من ثمار التمر الهندي في كوب من الماء ونقوم بعمل ذلك بالمساء، ونتركه حتى الصباح، ونقوم بعصر هذه الثمرة المنقوعة وشرب ما ينتج منها مرتين صباحُا ومساءً للتخفيف من أثر الدوخة.

مسحوق البيكنج صودا
تقوم بعض السيدات ذات الجنسية الأمريكية عند الشعور بالدوخة وثقل الدماغ بإضافة ملعقة من مسحوق البيكنج صودا إلى كوب من الماء وشربه، وهذا يؤدي إلى زوال الدوخة نهائيًا.

الكركم
شرب أو استنشاق الكركم لعلاج ثقل الرأس. ويعمل الكركم على تخفيف آثار الدوخة فيقوم بعض الأشخاص بشرب ملعقة من الكركم مع كوب من الماء، أو استنشاقه، أو طهيهِ مع الوجبات الغذائية.

أوراق الخوخ
يقوم الصينيون بغلّي أوراق الخوخ مع كوب من الماء وشربه فهذا له نتيجة مُبهرة في التخلص من الدوخة وثقل الرأس.

الزنجبيل
شرب عصير الليمون مع الزنجبيل لتخفيف الغثيان ويتم استخدام الزنجبيل في جميع صورة للحد من الدوخة فيُمكن استخدامه مسحوقًا أو حبات الزنجبيل الموجودة بالصيدليات أو شرائح الزنجبيل الجافة أو الطازجة.

الروزماري أو إكليل الجبل
يستخدم الصينيون إكليل الجبل للتخلص من الدوخة فيقومون بغلّيه مع كوب من الماء وشربهُ صباحًا.

بذور الكرفس
أثبتت الدراسات العلمية أن بذور الكرفس تعمل على زوال الشعور بالدوخة وثقل الرأس، ويستخدمها كثير من الأشخاص في الصين.

المصدر : « وكالات الانباء »
« صفحة اسعاف على الفيس بوك »
www.facebook.com/esaaf123
« جروب اسعاف على الفيس بوك »
www.facebook.com/groups/123esaaf
موقعنا على الانترنت :
www.123esaaf.com

عن admin

إن موقع 123 إسعاف هو موقع طبى معلوماتى ينتمى إلى ما يسمى بالطب الوقائى للأسرة و عن هذا الطب الوقائي للأسرة فهو فرع كامل من فروع علوم الطب الكثيرة ، إلا انه قد تم إهماله في عالمنا العربي بشكل غريب من قبل الجميع سواء وسائل الإعلام العربية أو حتى الأطباء العرب أنفسهم ، أما في الدول الغربية فنرى النقيض تماما ، حيث أعطوه من الاهتمام ما يستحق و يساوى قيمته . مع تحيات موقع اسعاف الطبي www.123esaaf.com
هذه المقالة كُتبت في التصنيف أخبار طبية. أضف الرابط الدائم إلى المفضلة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

This site uses Akismet to reduce spam. Learn how your comment data is processed.