لمرضى القولون أطعمة يجب تجنبها في رمضان

يعاني كثيرون من أمراض القولون ما يسبب الإزعاج للمصابين به نتيجة الألم الذي يشعر به، وفي شهر رمضان يبحث مريض القولون عن تناول الطعام الذي يعمل على تسهيل عملية الهضم وتخفيف التقلصات في الفترة بين الإفطار والسحور.

قال الدكتور كريم جمال، أخصائي التغذية العلاجية وعضو الجمعية المصرية للتغذية، إن هناك اختلاف بين حالات القولون من حيث درجة الحساسية تجاه أطعمة معينة، وإلى أي درجة يتأثر المصاب بالأطعمة التي يتناولها.

أضاف الدكتور كريم جمال أنه يجب على مريض القولون أن يتناول في إفطاره الطعام المشوي أو المسلوق، أو يتم تحضيره في الفرن، بالإضافة إلى طبق سلطة، أو يتناول الخضروات مطبوخة أو سوتيه، بالإضافة إلى الحليب الرائب الذي يساهم في تحسين الحالة.

وأوضح الدكتور كريم جمال أنه يجب أن يتناول في السحور البيض المسلوق والبطاطس المهروسة والزبادي وعصير العرقسوس الذي يساهم في تلطيف المعدة.

أكد أخصائي التغذية العلاجية، أن هناك أطعمة يجب تجنبها في الإفطار والسحور وهي:

أطعمة ممنوعة عن مرضى القولون في رمضان
قدم الدكتور سيد حماد، أستاذ التغذية العلاجية بالمعهد القومي للتغذية، قائمة بالأطعمة الممنوعة على مرضى القولون العصبي، سواء على الإفطار أو السحور، ومنها:

– البقوليات بقشورها.
– الكرنب.
– القرنبيط.
– الفجل.
– الأطعمة المقلية.
– الأطعمة المحمرة.
– الدهون المشبعة.
– البهارات والتوابل الحارة.
– الخضروات الغنية بالألياف كالجزر.
– البيتزا والمعجنات.

أضاف الدكتور طلعت المدني، استشاري الكبد والجهاز الهضمي، أن الإفراط في تناول الألبان ومنتجاته أيضًا تتسبب في استثارة القولون العصبي.

في الإفطار
في حالة الإفطار يجب تجنب تناول المسبكات والمقليات والأطعمة التي تحتوي على نسبة مرتفعة من الدهون، وتجنب تناول الوجبات السريعة، وأيضًا يجب التقليل من بعض الإضافات التي توجد في الطعام، مثل الثوم والبصل، وفي حالة الرغبة فيمكن استخدام ودرة الثوم.

في السحور
يجب تجنب تناول البقوليات مثل الفول والفلافل، بالإضافة إلى الأطعمة الحارة والتوابل الزائدة والمخللات، وهناك بعض الحالات المصابة بالقولون نتيجة وجود حساسية الألبان لذلك يُمنع شرب عصير السوبيا ومنتجات الألبان، مشددًا على الابتعاد عن المياه الغازية، والتي يشعر بعض من مرضى القولون أنها تعمل على شعورهم بالراحة، لكن الحقيقة أنها تعمل على انتقال الطعام في الأمعاء غير مهضوم بشكل كامل وبالتالي يؤدي إلى سوء في حالة القولون، وظهور البكتيريا التي تسبب تعفن وغازات وتقلصات القولون.

ومن الضروري تناول طعام الإفطار على فترات والبدء بتناول ثلاث تمرات، ثم الذهاب إلى صلاة المغرب، ثم تناول وعاء الشوربة لتهيئة المعدة لاستقبال الطعام، ثم السلطة، وفي آخر الطعام يتناول البروتينات والنشويات مثل الأرز والمكرونة بكمية بسيطة.

قائمة بالأطعمة المسموحة في رمضان

في رمضان يختلف وضع مرضى القولون العصبي عن أغلب مرضى الجهاز الهضمي، فيشعرون بالراحة طوال ساعات الصيام، لكن بعد الإفطار تبدأ المشاكل في الظهور ويعانون من الانتفاخ وتراكم الغازات في البطن فضلًا عن التقلصات.

أشار الدكتور سيد حماد، إلى الأطعمة المفيدة لمرضى القولون العصبي والتي يمكن تناولها على الإفطار أو السحور، ومنها:

– الزبادي خاصة.
– الخضروات الورقية.
– الفواكه.
– البروتينات بأنواعها، بشرط عدم قليها أو تحميرها.
– النشويات، بشرط عدم تحميرها.

موضحًا أن أغلب الأطعمة عدا المحظور تناولها مسموحة بشكل طبيعي جدا لمرضى القولون العصبي.

أوصى أستاذ التغذية العلاجية، بتناول بعض المشروبات العشبية التي تساهم في تهدئة القولون، ومنها:
– البابونج.
– الشمر.
– مشروب الكمون.
– الشاي الأخضر.
– الينسون.
– الكراوية.
– الزنجبيل.

لا مانع من تناول البقوليات، كالفول، بشرط طحنها جيدًا وإضافة الكمون، مع إزالة القشرة الخارجية، فذلك يقلل من استثارة القولون، والأمر نفسه مع الخضروات والفواكه الغنية بالألياف، كالتفاح والجزر والخيار، فلا بد من إزالة القشرة الخارجية عنها وتناولها.

وقدم الدكتور طلعت المدني روشتة لتجنب استثارة القولون العصبي بعد الإفطار، وتتضمن:

– تجنب الإفراط في تناول الشاي والقهوة والمشروبات الغازية.
– تجنب التوابل الحارة كالفلفل الأسود والبهارات والشطة الحمراء في الطعام.
– مضغ الطعام جيدًا لتسهيل عملية الهضم وتجنب استثارة القولون العصبي.
– الإقبال على تناول الطعام على الإفطار بكميات كبيرة.
– تجنب الإفراط في تناول منتجات الألبان.
– شرب كميات كافية من الماء في الفترة ما بين الإفطار للسحور لدورها في تحسين حركة القولون، وذلك بمعدل كوب كل ساعة.
– تقسيم وجبة الإفطار على مرتين أو ثلاث مرات، على أن تكون كل وجبة صغيرة وتتضمن كل العناصر الغذائية اللازمة لبناء الجسم.
– تناول عدة وجبات على مدار اليوم على أن تتضمن كل العناصر الغذائية اللازمة لبناء الجسم.
– الاعتماد على تناول الألياف الموجودة في الخضروات والفواكه لأنها تعمل على تقليل تراكم الفضلات في القولون، وبالتالي تقلل في تهيجه.

<

p style=”text-align: justify;”>المصدر : « وكالات الانباء »
« صفحة اسعاف على الفيس بوك »
www.facebook.com/esaaf123
« جروب اسعاف على الفيس بوك »
www.facebook.com/groups/123esaaf
موقعنا على الانترنت :
www.123esaaf.com

عن admin

إن موقع 123 إسعاف هو موقع طبى معلوماتى ينتمى إلى ما يسمى بالطب الوقائى للأسرة و عن هذا الطب الوقائي للأسرة فهو فرع كامل من فروع علوم الطب الكثيرة ، إلا انه قد تم إهماله في عالمنا العربي بشكل غريب من قبل الجميع سواء وسائل الإعلام العربية أو حتى الأطباء العرب أنفسهم ، أما في الدول الغربية فنرى النقيض تماما ، حيث أعطوه من الاهتمام ما يستحق و يساوى قيمته . مع تحيات موقع اسعاف الطبي www.123esaaf.com
هذه المقالة كُتبت في التصنيف أخبار طبية. أضف الرابط الدائم إلى المفضلة.

اترك تعليقاً

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.