أطعمة تجنبوها بعد سن الثلاثين والأربعين

مع التقدم في العمر نميل إلى تجنب بعض الأطعمة، خاصة بعد تجاوز سن الـ 30، 40 فبعد بلوغنا الثلاثين من العمر، تصبح أجسامنا تدريجياً أقل قدرة على تحمل الأطعمة السريعة، وكلما اقتربت المرأة من منتصف العمر ، يزداد خطر الإصابة بأمراض معينة.

و يلعب النظام الغذائي وقتها دوراً هائلاً في الوقاية من السرطان ومرض السكر وأمراض القلب، وذلك وفقا لتقرير موقع “health”، ، وبالتالي فإن التخلص من بعض الأشياء السيئة يزيد من احتمالات بقائك بصحة جيدة.

  • الزبادي ذو النكهات
    تحتوي أصناف الزبادى ذو النكهات على السكر المضاف في كل وجبة، بدلاً من ذلك ، قومى بشراء الزبادى واخلطيه مع الفواكه الطازجة أو المجففة في المنزل.
  • الصويا
    هنا عنصر آخر من المفترض أن يكون صحيًا ولكن في الواقع ليس أفضل من اللحم الذي تحاول استبداله، فقد يؤدي الصويا إلى زيادة الالتهابات في الجسم وقد يتعارض مع وظائف الغدة الدرقية.

هناك مشكلة أخرى تتعلق بفول الصويا خاصة بهرمون الإستروجين النباتي الذي يحاكي الإستروجين في الجسم، لهذا السبب ، لا ينبغي إعطاء الصويا بشكل خاص للنساء.

  • الأسماك المستزرعة
    لسوء الحظ ، فإن ما يصل إلى 70٪ من الأسماك التي ستجدها في السوق المحلية هي أسماك مستزرعة، لكنك يجب تجنب تلك الأسماك المستزرعة لأنه يتم إطعامها نظامًا غذائيًا ممتلئًا بالمضادات الحيوية ، بالإضافة إلى طعام مصبوغ خصيصًا لتلوين اللحوم بطريقة تجعلها تبدو صحية.
  • الخبز الأبيض
    الخبز الأبيض يرفع نسبة السكر في الدم ولا يحتوي على أي من الفيتامينات والمعادن الموجودة في القمح الكامل، كما يحتوي الخبز الأبيض أيضًا على ألياف أقل من القمح الكامل ، وتساعد الألياف مع تقدم العمر فى الحفاظ على صحة الجهاز الهضمي.

  • عصير الفاكهة
    عندما يتم استخراج العصير من الفاكهة ، يفقد كل الألياف المفيدة منه، وتساعد الألياف على تخفيف معدل السكر في مجرى الدم ، كما أن معظم العصائر التجارية مليئة بالسكر ، وغالبًا ما يتم تبخيرها ، مما يعني أن أي مواد غذائية حساسة للحرارة يتم إتلافها قبل أن يصل المنتج إليك.

ستة أطعمة عليك تجنبها بعد الأربعين

وتشمل الأطعمة التي يجب تجنبها بعد الأربعين، على سبيل المثال، الأنواع التي يمكن أن تزيد من خطر الإصابة بأمراض القلب، والسرطان وغيرهما، بحسب ما يؤكد خبراء التغذية.

1- الدونتس
تعد الدونات واحدة من بين أكثر الأطعمة شعبية في العالم، لكن القطعة الصغيرة منها تحتوي على نحو 10 أونصات من السكر، و340 سعرا حراريا و19 غراما من الدهون، مما يتسبب في نهاية المطاف بزيادة الوزن.
كما أنها تحتوي على نسبة عالية من الكوليسترول والزيت والسكر.

إلى ذلك، أشارت بعض الأبحاث إلى إمكانية أن تؤدي إلى الإصابة بالسرطان.

2- الكحول
فبالإضافة إلى ضررها بشكل عام، تعتبر الكحول مليئة بالسعرات الحرارية وتشكل تلك السعرات الحرارية الإضافية ضررا كبيرا على الأمعاء.
وقد يؤدي الإسراف في شرب الخمر إلى صعوبات في القدرة على التنفس.

كما يفقدك الكحول وعيك ويجعلك تصل إلى مرحلة السكر ثم النوم، لكنك على الأرجح لن تبقى نائما، بل سيزيد ذلك من رغبتك الشديدة في تناول الكربوهيدرات والسكر في اليوم التالي.

3- المشروبات الغازية
يحذر العلماء من أن الإفراط في تناول المشروبات الغازية قد يضعف العظام ويجعلك أكثر عرضة للإصابة بكسور.
ويلقي العلماء باللوم في ذلك على الكافيين لأنه قد يقلل من امتصاص الكاليسيوم ويزيد من إخراجه عن طريق البول ولذا وجد أن التأثير الضار للمشروبات الغازية يكون أكثر مع المشروبات التي تحتوي على الكافيين، كما أن حمض الفوسفوريك الموجود بكثرة في المشروبات الغازية قد يساعد على هشاشة العظام والإصابة بالسمنة وارتفاع ضغط الدم.

4- الأطعمة المقلية
يتفق جميع المختصين على ضرر الأطعمة المقلية بجميع أنواعها بما في ذلك اللحوم والدجاج، فعملية القلي تضيف المزيد من الزيوت والمواد الدهنية عليها، ما يسبب زيادة الوزن.

5- الدقيق الأبيض
عادة ما يحول الجسم الطحين الأبيض إلى غلوكوز، يتم تخزينه بسهولة كدهون كما يهضم الدقيق الأبيض ببطء أكبر، ويبقى في المعدة لأطول فترة ممكنة.

6- اللحوم المصنعة
تشكل اللحوم المصنعة عاملا خطيرا على صحة الإنسان وتزيد من فرص إصابته بسرطان المثانة، وأمراض القلب والديدان الأسطوانية والأمراض الفيروسية.

المصدر : « وكالات الانباء »
« صفحة اسعاف على الفيس بوك »
www.facebook.com/esaaf123
« جروب اسعاف على الفيس بوك »
www.facebook.com/groups/123esaaf
موقعنا على الانترنت :
www.123esaaf.com

عن admin

إن موقع 123 إسعاف هو موقع طبى معلوماتى ينتمى إلى ما يسمى بالطب الوقائى للأسرة و عن هذا الطب الوقائي للأسرة فهو فرع كامل من فروع علوم الطب الكثيرة ، إلا انه قد تم إهماله في عالمنا العربي بشكل غريب من قبل الجميع سواء وسائل الإعلام العربية أو حتى الأطباء العرب أنفسهم ، أما في الدول الغربية فنرى النقيض تماما ، حيث أعطوه من الاهتمام ما يستحق و يساوى قيمته . مع تحيات موقع اسعاف الطبي www.123esaaf.com
هذه المقالة كُتبت في التصنيف أخبار طبية. أضف الرابط الدائم إلى المفضلة.

اترك تعليقاً

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.