خمسة أطعمة تحميك من الشتاء وأمراضه

يمكن أن تمتد أعراض نزلة البرد لأكثر من أسبوع، لكن تستطيع تخفيف شدة الأعراض وتقصير المدة إذا تناولت العلاجات الطبيعية المناسبة، وتجنّبت بعض الأمور التي تؤخّر الشفاء. تساعد بعض الإجراءات على تقوية مناعة الجسم، بينما تتسبب بعض العادات في زيادة الأعراض، لذلك تفادى عمل الآتي:

* قلة النوم، وعدم الحصول على ما يكفي من الراحة.
* التوتر والإجهاد.
* عدم شرب ما يكفي من الماء.
* التدخين يزيد من شدة الأعراض ويطيل فترة المرض.
* تناول المضاد الحيوي، لأنه لا يفيد في علاج فيروس البرد.
* تمخيط الأنف بشدة، وكثرة التمخيط. الأفضل أن تستنشق الماء كل فترة لغسل الأنف جيداً.
* أكل الحلويات يؤخر الشفاء.
* عدم غسل اليدين.
* السفر بالطائرة.
* إهمال الإفطار وعدم تناول فيتامين سي.

فيتامين C سلاح فعال لتقوية المناعة في الشتاء

قالت الجمعية الألمانية للتغذية، إن فيتامين C يعد سلاحا فعالا لتقوية جهاز المناعة والوقاية من نزلات البرد في الشتاء.
وأوضحت أن مصادر فيتامين C تتمثل في الفواكه الحمضية، كالبرتقال (50 مغ لكل 100 غم)
الليمون (53 مغ لكل 100 غم)

مشيرة إلى أن بعض الخضراوات والفواكه تحتوي على الفيتامين بنسبة أعلى، مثل:
البقدونس (166 مغ لكل 100 غم)
الفلفل الأحمر (140 مغ لكل 100 غم)
الكيوي (121 مغ لكل 100 غم)
الفراولة (65 مغ لكل 100 غم)
البروكلي (1ر61 مغ لكل 100 غم)
السبانخ (52 مغ لكل 100 غم)

خمس حيل سحرية لتحمى نفسك من العدوى

خلال الطقس البارد، وفى تلك الأجواء الشتوية، يطل علينا شبح العدوى بالبرد والأنفلونزا ليفسد كل اللحظات الهادئة التى نحاول اقتناصها فى فصل الشتاء، وبالتزامن مع تحذيرات الأرصاد من الأجواء الباردة تلك الأيام، فعليك أن تكون أكثر حرصا على تجنب العدوى، والبعد عن منابع الأنفلونزا والبرد، أن عليك الاهتمام بتطبيق 5 نصائح سحرية تقيك عدوى البرد، وتجعلك بمنأى عن هجماته.

اغسل يديك طوال الوقت وجففها جيدا
تبدأ النصائح بضرورة اهتمامك بغسيل يديك على مدار اليوم، وكلما سنحت الفرصة، لأن ذلك يقيك من نسبة كبيرة من عدى البرد والأنفلونزا من شخص مريض، اغسل يديك جيدا بالصابون وابقه على يديك أكثر من عشرين ثانية، ثم اغسلها وجففها جيدا فى كل مرة.

ابتعد عن المرضى قدر الإمكان
احرض على تواجدك الدائم فى أماكن مفتوحة، وابتعد تماما عن التعامل مع شخص مريض بالأنفلونزا، وكن محافظا على مصدر للتهوية فى المكان الذى يجمعك به.

تجنب تبادل أدواتك الشخصية والطعام والشراب
تجنب قدر الإمكان تبادل أدواتك الشخصية أو طعامك وشرابك مع الغير، خاصة المرضى منهم، وذلك للبعد عن منابع العدوى المتوقعة بالبرد والأنفلونزا.

تناول طعام ومشروبات صحية
الطعام الصحي غير الدسم والمشروبات الصحية الدافئة العشبية تقيك من أعراض البرد والأنفلونزا، ودون شك تعزز مناعتك ضد العدوى عن غيرك من الأشخاص أصحاب المناعة المنخفضة، لذا أكثر من تناول الخضروات والفاكهة.

نظف منزلك ومكتبك
نظف محيطك ومكانك على الدوام، فتراكم بقايا الطعام والغبار يسبب الكثير من المشكلات المناعية، ويجعل الجراثيم والبكتيريا فى بيئة ثرية، ما يساعد على نقل العدوى إليك بشكل أسهل.

تناول 2 لتر من الماء يوميا، يزيد من مناعة الجسم، ويحد من الإصابة بأمراض الشتاء المختلفة.

– تناول كوب من الكاكاو يوميا قبل النوم يساعد على تقوية المناعة، ويحد من أمراض الشتاء، وأيضا يزيد من قدرتك على أخذ قسط كاف من النوم.

تناول طبق من السلطة الخضراء يوميا، يرفع من مناعتك، ويقلل فرص الإصابة بنزلات البرد.

اهتم بتناول الأطعمة المصنوعة فى المنزل، وتجنب الأطعمة الجاهزة، وذلك لتقوية المناعة والحد من أمراض الشتاء.

أكثر من الأطعمة الغنية بفيتامين “سى”، كالبرتقال والليمون والجريب فروت، فهى أطعمة جيدة لك فى فصل الشتاء، وتحميك من نزلات البرد.

ممارسة الرياضة من أفضل النصائح التى يجب عليك القيام بها، خاصة المشى فى الهواء الطلق، لكن بعيدا عن الأيام التى بها موجات برد شديد.

خمسة أطعمة تقي الجسم من برد الشتاء وأمراضه

العسل
وهو مادة غنية بمضادات الأكسدة، ويلعب دورا فعالا في تعزيز الجهاز المناعي لجسم الإنسان ومده بالدفء والطاقة. وينصح الخبراء بالعسل باعتباره مقاوما للعديد من أنواع البكتيريا الضارة.

الثوم
يعيق الثوم نمو البكتيريا، وهو غذائي مناعي ودفاعي طبيعي لمعالجة الإنفلونزا ونزلات البرد التي تنتشر عادة في فصل الشتاء، لذا ينصح الأطباء بإضافة الثوم إلى وجباتنا الشتوية من أجل صحة أفضل.

الكركم
يعرف الكركم بانه مضاد حيوي طبيعي للبكتيريا، كما أنه يساعد على الحماية من الأمراض المعدية في موسم الشتاء، وأبرزها نزلات البرد التي تصاحبها الكحة والتهابات الحلق.

البيض
البيض غني بالبروتينات، وينصح الأطباء به كواحد من أفضل الأطعمة لفطور شتوي صحي، إذ إنه يرفع حرارة الجسم الداخلية ويعزز الطاقة المطلوبة للقيام بالواجبات اليومية.

الجزر
يحتوي فيتامين على فيتامين (أ)، ويساعد على مكافحة الأمراض المنتشرة خلال هذه الفترة من العام، ويعتبر مضادا للأكسدة، وتحتوي كل 100 غرام من الجزر على 41 سعرة حرارية، مما يجعله مصدرا مهما للدفء.

المصدر : « وكالات الانباء »
« صفحة اسعاف على الفيس بوك »
www.facebook.com/esaaf123
« جروب اسعاف على الفيس بوك »
www.facebook.com/groups/123esaaf
موقعنا على الانترنت :
www.123esaaf.com

عن admin

إن موقع 123 إسعاف هو موقع طبى معلوماتى ينتمى إلى ما يسمى بالطب الوقائى للأسرة و عن هذا الطب الوقائي للأسرة فهو فرع كامل من فروع علوم الطب الكثيرة ، إلا انه قد تم إهماله في عالمنا العربي بشكل غريب من قبل الجميع سواء وسائل الإعلام العربية أو حتى الأطباء العرب أنفسهم ، أما في الدول الغربية فنرى النقيض تماما ، حيث أعطوه من الاهتمام ما يستحق و يساوى قيمته . مع تحيات موقع اسعاف الطبي www.123esaaf.com
هذه المقالة كُتبت في التصنيف أخبار طبية. أضف الرابط الدائم إلى المفضلة.

اترك تعليقاً

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.