سبتمبر 10
www.123esaaf.com

www.123esaaf.com

اكتشفت دراسة أمريكية حديثة أن اضطرابات النوم قد تمثل إشارة مبكرة للإصابة بمرض الزهايمر.
كما أوضحت الدراسة التي نشرت مؤخراً بجريدة Science Translational Medicine أنه عند البدء في تراكم البقع النشوية في المخ والتي يعتقد أنها السبب الأساسي في الإصابة بالزهايمر بدأت اضطرابات النوم عند فئران المعمل.
ويجاهد الباحثون طويلاً للوصول لأعراض مبكرة للمرض حتي يمكن علاجه, فمرضي الزهايمر لا تظهر عليهم أعراض مشاكل الذاكرة أو تشوش التفكير إلا في مراحل متأخرة من المرض. عند تلك النقطة تكون أجزاء من المخ قد دمرت بالفعل مما يصعب من محاولات علاج المرض.

وصرح ديفيد هولتزمان أحد الباحثين المشاركين في الدراسة بأنه يأمل الباحثون في الوصول لأعراض مبكرة للمرض وهو ما قد تقدمه تلك الدراسة”.
وأضاف “إذا ما مثلت اضطرابات النوم بوادر أولية لمرض الزهايمر عند البشر فسوف يعني ذلك الوصول لعلامة يسهل تتبعها للمرض”.

وقد أظهرت الدراسة أن فئران المعمل الليلية كانت تنام لمدة 40 دقيقة في كل ساعة من ساعات النهار، ولكن بمجرد أن بدأت البقع النشوية تتراكم على المخ انخفضت فترات نوم الفئران لـ30 دقيقة في كل ساعة من النهار.

وأوضح هولتزمان إذا ما ثبت حدوث مثل تلك الاضطرابات في النوم عند بدء إصابة البشر بالزهايمر فسوف تقدم تلك التغيرات في أنماط النوم علامة مبكرة على الإصابة بمرض الزهايمر ، مضيفاً أنه في حالة وجود تلك المشاكل في النوم لدى مرضى الزهايمر فنحن لا نعلم بعد شكل تلك المشاكل. هل هي انخفاض في أوقات النوم, صعوبة في الاستمرار في النوم لفترات طويلة أو شيء آخر”.

وتعلق د. ماري جانسون من بحوث الزهايمر ببريطانيا على الدراسة، مؤكدة ضرورة إجراء المزيد من الدراسات على البشر لمعرفة ما إذا كان هناك صلة بين تغير أنماط النوم ومرض الزهايمر.
وأضافت كان هناك دراسات سابقة تتحدث عن علاقة تغيرات أنماط النوم وتراجع مهارات التفكير ولكن هذه الدراسة تقترح أن اضطرابات النوم قد تمثل علامة تحذيرية على الإصابة بالزهايمر .

وختمت إذا ما أثبتت البحوث أن تغيرات أنماط النوم تمثل علامة مبكرة لمرض الزهايمر سيمثل ذلك استراتيجية مفيدة للأطباء في التعرف إلى المرضى الذين يواجهون مخاطر الإصابة بمرض الزهايمر.

المصدر : « وكالات الانباء »
http://www.facebook.com/esaaf123
« فضلا ادعم و انشر صفحتنا على الفيس بوك بين أصدقائك ليستفيد الجميع »
« جروب اسعاف على الفيس بوك »
http://www.facebook.com/groups/123esaaf
» » نتشرف بانضمامكم معنا .
موقعنا على الانترنت :
www.123esaaf.com

سبتمبر 10
www.123esaaf.com

www.123esaaf.com

بالرغم من أن الآباء ليس بأيديهم منع الكوابيس عن أبنائهم تماما، فإن بإمكانهم أن يتخذوا بعض الخطوات مع أبنائهم لمساعدتهم في تعزيز الأحلام الجميلة والسعيدة، فمن الأخطاء الشائعة في كثير من المجتمعات أن لا تكون هناك متابعة جيدة من الأسرة لنوعية الألعاب التي يمارسها الأطفال، وبخاصة الألعاب الإلكترونية، وكذلك ما يشاهدون من أفلام الرعب. وتكون النتيجة أن يتعرض هؤلاء الأطفال لأحلام مزعجة وكوابيس مخيفة تؤثر على حالاتهم النفسية وقد يستمر أثرها طويلا.
كيف أساعد طفلي
– يجب أن يكون لنوم الطفل جدول زمني ثابت يحافظ على مواعيد نومه واستيقاظه.
– يجب أن يضع الوالدان نظاما روتينيا يوفر للطفل السكينة والهدوء وطمأنينة النفس وقسطا من الاسترخاء قبل النوم، وقد يساعد في ذلك إعطاء الطفل حماما دافئا وقراءة قصة قصيرة.
– التأكد من أن سرير الطفل مريح ودافئ، مع وجود إحدى الدمى التي يفضلها الطفل على أن تكون ناعمة ولا تحتوي على أجزاء أو قطع صغيرة قاسية قد تؤذيه أو يبتلع إحداها.
– لا تدع طفلك يشاهد أيا من الأفلام التلفزيونية المخيفة أو أن يلعب إحدى ألعاب الرعب والعنف، وبخاصة قبل النوم.
– إذا ما تعرض الطفل لكابوس مخيف، فعلى الوالدين أن يشرحا له بكل صدق وجدية أن الكوابيس ما هي إلا جزء من الأحلام فقط، وأنه لا يمكن لها أن تتسبب في إلحاق الضرر بهم.

المصدر : « وكالات الانباء »
http://www.facebook.com/esaaf123
« فضلا ادعم و انشر صفحتنا على الفيس بوك بين أصدقائك ليستفيد الجميع »
« جروب اسعاف على الفيس بوك »
http://www.facebook.com/groups/123esaaf
» » نتشرف بانضمامكم معنا .
موقعنا على الانترنت :
www.123esaaf.com

سبتمبر 10
www.123esaaf.com

www.123esaaf.com

نحن نجهل تقريبا كل ما يتعلق بمرض انفصام الشخصية, معظمنا يعرف المصطلح من الصورة النمطية في افلام السينما او مسلسلات التلفاز.

ماذا نعرف عن الامراض النفسية بشكل عام وعن مرض انفصام الشخصية بشكل خاص؟ معظمنا يعرف مصطلح مرض الفصام من افلام السينما او مسلسلات التلفزيون. يعيش بيننا الكثيرون من المرضى الذين يعانون من داء الفصام.

يواجه هؤلاء المرضى صعوبات المرض، مضاعفات جانبية للدواء وكذلك العزلة الاجتماعية. كما يواجهون، ايضا، الوصمات الاجتماعية والخرافات التي حولتهم من مرضى يحتاجون الى التعاطف والمساعدة الى مرضى يتوجب عليهم الشرح والدفاع عن نفسهم كل مرة من جديد. اليكم عشر خرافات شائعة عن مرضى الفصام. اقروا معظم مرضى الانفصام يعانون من انقسام الشخصية. غير صحيح.

مصدر المصطلح فصام هو النفس المنقسمة (سكيزو = منقسم، فرنوم = نفس). ولذلك تم استعمال المصطلح غير المهني “انقسام الشخصية” وهذا غير صحيح. الافراد الذين يعانون من الفصام لديهم شخصية واحدة مثل كل انسان اخر. هذا المرض هو مرض نفسي مزمن يصيب 1% من افراد المجتمع، النساء والرجال بشكل متساو، مما يؤدي الى خلل في كل مجالات حياة المريض ويؤثر على نمط التفكير، السلوك والاحساس. تتم معالجة هؤلاء الافراد في مؤسسات الصحة المختلفة، بواسطة الادوية، وبمساعدة العلاج النفسي واعادة التأهيل.
معظم مرضى الانفصام خطرون للمجتمع، وممكن ان يسببوا الاذى لي او لأطفالي. غير صحيح.

خلافا للأمراض الاخرى التي تثير لدينا شعور التعاطف مع المريض، يثير مرض الفصام لدينا شعور الخوف من المرضى والنفور من مظهرهم الخارجي. الاشخاص الذين يعانون من هذا المرض حقا معقدون اكثر من الاشخاص الذين لا يعانون من هذا المرض، لانهم يعملون وفق عالمهم العاطفي ولا يستخدمون الرقابة الداخلية لديهم، كما يفعل كل شخص منا كل يوم. المصابون بالفصام يعانون من انعدام الرغبة، انعدام الحافز، انعدام الطاقات واللغة الركيكة، ولذلك فانهم اقل خطورة من اي شخص عادي يملك حيوية وطاقات متفجرة. على الرغم من ذلك، بواسطة العلاج عن طريق الدواء والعلاج النفسي الادراكي والسلوكي، يتم تحسين قدرة المريض على التعامل مع حالته مما يؤدي الى انخفاض الاحتمال لحدوث نوبات فصامية.
الانتحار هو المسبب الاساسي للوفاة لدى مرضى انفصام الشخصية. غير صحيح.

بالرغم من ان التفكير بالانتحار ومحاولات الانتحار شائعة بنسبة كبيرة لدى مرضى الفصام، الا ان الانتحار هو ليس المسبب الاساسي للوفاة، وانما وجود مشاكل جسدية متعددة اخرى. جزء من الادوية التي يستهلكها المرضى تؤدي الى مضاعفات واثار جانبية مثل ارتفاع ضغط الدم، السكري ومشاكل في القلب. التعقيدات الناتجة عن هذه الامراض هي العامل الاساسي للوفاة لدى المرضى.
من السهل التعرف على مرضى الانفصام بسبب مظهرهم المهمل وسلوكهم الغريب. غير صحيح.

معظم مرضى الفصام يتصرفون ويظهرون مثل اي شخص عادي. يتحدثون بشكل عادي، يقيمون علاقات اجتماعية وشخصية ويشكلون جزء من القوى العاملة، وذلك بفضل الادوية والعلاج الملائم الذي يحصلون عليه. ومع ذلك، فان المرضى الذين لا يحصلون على الدواء، او ان العلاج الذي يحصلون عليه غير ملائم لهم، يكون مظهرهم وتصرفهم مختلفا عن المعتاد في المجتمع.
مريض الانفصام الذي يتناول الادوية لا يستطيع ممارسة نشاطاته بشكل عادي في المجتمع. غير صحيح.

العكس هو الصحيح، المرضى الذين يتناولون الادوية يستطيعون ممارسة نشاطاتهم الاجتماعية بشكل سليم نسبيا. العلاج بواسطة الدواء يساعد في شيئين اساسيين: اولا في الافكار غير المنطقية والاصوات، وثانيا في اعراض ومظاهر انعدام الحافز، فقر الثروة اللغوية والمضمون اللغوي، انعدام الرغبة والمبادرة. عندما يكون الدواء ملائما للمريض فهو يساعده على الاندماج في الحياة الاجتماعية.
الدمج بين الفصام والمخدرات يمكن ان يكون مدمرا. صحيح.

المخدرات، بشكل عام ولكن التي تعتبر حادة بوجه خاص، تؤدي الى نوبات ذهانية بشكل عام، ولذلك عندما يستخدم شخص معين المخدرات، يزداد احتمال الاصابة بالفصام. يتم اللجوء الى المخدرات ايضا عند البحث عن حل لمرض الفصام لدى بعض الاشخاص الذين يشعرون بالتغييرات التي تطرا على شخصيتهم ولكنهم لا يريدون التوجه الى الطبيب لكي يحصلوا على العلاج، وبدلا من ذلك فانهم يستخدمون المخدرات. هذا السلوك يؤدي الى تفاقم الحالة.
مرضى الفصام يعيشون عدد سنوات اقل. صحيح.

المرضى الذين يعانون من الامراض النفسية يعيشون حتى 25 سنة اقل من باقي الافراد في المجتمع. العامل الاساسي الذي يؤدي الى الوفاة في هذه المجموعة هو الامراض القلبية والوعائية، وهي الامراض المرتبطة بجهاز الاوعية الدموية والقلب. متابعة الطبيب وملاءمة الادوية للمريض يمكنهما منع هذه المضاعفات والتعقيدات.
مرض الانفصام هو مرض وراثي. صحيح بشكل جزئي.

هنالك احتمال اكبر للإصابة بالفصام لدى افراد العائلة. للعامل الوراثي وزن كبير، ولكنه ليس العامل الوحيد. النظرية المعتمدة اليوم هي ان الفصام هو نتيجة للدمج بين العوامل الوراثية والتأثيرات البيئية.
الفصام يؤدي الى قطع الاتصال بين العاطفة والمنطق. صحيح.

لدى مرضى الفصام هنالك فصل بين العاطفة والمنطق. هذا الفصل يؤدي بالمريض الى ان يظهر للعالم الخارجي افكارا كان يفترض ان تبقى في داخله، في عالمه الداخلي (هي الرقابة الداخلية الموجودة لدى كل انسان عادي). الفصل بين العاطفة والمنطق يجعل المريض يتعامل مع افكار تعتبر غير منطقية لدى الانسان العادي وكأنها افكار منطقية. مثلا، التفكير بان مخلوقات فضائية خضراء هبطت على كوكبنا، والذي يبقى لدى الاشخاص العاديين، عادة، في العالم الداخلي، يتم التعبير عنها للعالم الخارجي لدى مرضى الفصام.
الانفصام العقلي موجود بنسبة اكبر لدى الرجال بالمقارنة مع النساء. غير صحيح.

التقديرات في العالم تشير الى ان 1% من مجمل افراد المجتمع يعانون من هذا المرض، حوالي 2500 من المرضى في جيل الشباب بين 18 و 30 عاما يتم ادخالهم الى المستشفى في كل سنة. هؤلاء الاشخاص لا يستطيعون ممارسة حياة طبيعية، ومعظمهم يصبحون مضطرين الى الدخول الى مؤسسات علاجية مختلفة متخصصة في معالجة الاضطرابات النفسية. بالرغم من الاعتقاد السائد هو ان الرجال اكثر اصابة بهذا المرض، الا ان الحقيقة هي ان المرض يصيب الجنسين بنفس النسبة.

المصدر : « وكالات الانباء »
http://www.facebook.com/esaaf123
« فضلا ادعم و انشر صفحتنا على الفيس بوك بين أصدقائك ليستفيد الجميع »
« جروب اسعاف على الفيس بوك »
http://www.facebook.com/groups/123esaaf
» » نتشرف بانضمامكم معنا .
موقعنا على الانترنت :
www.123esaaf.com

سبتمبر 10
www.123esaaf.com

www.123esaaf.com

كشفت دراسة صدرت مؤخرا بأن الأطباء والباحثين بجامعة كاليفورنيا تمكنوا من التوصل لعلاج أحد أشكال مرض “التوحد” التي ينتقل وراثيا إلى الأطفال بسبب بعض التشوهات الجينية النادرة.

وجاء في الدراسة التي نشرت على مجلة تايم الأمريكية، أن الباحثين تمكنوا من التوصل لعلاج هذا النوع من مرض التوحد من خلال نظام غذائي يحفز ويرفع معدلات “الأحماض الأمينية المتفرعة السلسلة والتي تحتوي عليها الجينات المشوهة عند المريض.

وبين الباحثون في الدراسة التي شملت على ستة أطفال مصابين بمرض التوحد من ابوين تجمع بينهما صلة قرابة، إلى أن الحل الذي تم اكتشافه يتم من خلال توظيف أطعمة غنية بالأحماض الأمينية المتفرعة السلسلة والذي يقوم بدوره بإعادة تعديل الجينات المصابة بالتشوهات، حيث أن جسم الإنسان لا يفرز هذه العناصر والحل الوحيد هو توفيرها من مصادر خارجية.

وقال رئيس فريق البحث الذي قام بهذه الدراسة، جوسيف غليسون قدمت هذه الدراسة أول الحلول على طريق علاج مرض التوحد، الأمر الذي يعتبر مهما للغاية وخصوصا عند العائلات التي تحتوي على أبناء مصابين بهذا المرض.

وبينت دراسة منفصلة صدرت في وقت سابق أن الأطباء تمكنوا من اكتشاف رابط بين عمر الذكر وبين إصابة الأطفال المراد إنجابهم بمرض التوحد، حيث أن الأرقام والإحصائيات التي تم جمعها تشير إلى أن ما بين 20 إلى 30 في المائة من حالات إصابة الأطفال بأمراض التوحد والانفصام قد يكون المني الذكري لدى الرجال الأكبر عمراً، أحد الأسباب الرئيسية للإصابة، وليس لبويضات الأم أو عمرها أي تأثير في ذلك.

المصدر : « وكالات الانباء »
http://www.facebook.com/esaaf123
« فضلا ادعم و انشر صفحتنا على الفيس بوك بين أصدقائك ليستفيد الجميع »
« جروب اسعاف على الفيس بوك »
http://www.facebook.com/groups/123esaaf
» » نتشرف بانضمامكم معنا .
موقعنا على الانترنت :
www.123esaaf.com

سبتمبر 09
www.123esaaf.com

www.123esaaf.com

لقد عرفت المجتمعات القديمة الحدبة ووصفتها بتراثها وقد ذكرت العرب الحدبة وكذلك في الأدب الأوروبي المعاصر ولعل أشهر هذه الشخصيات هو أحدب لوتردام. ولكن ماهي الحدبة وماهي أسباب حدوثها وكيف يمكن علاجها؟

إن الحدبة أو تحدب الظهر هو عبارة عن اعوجاج في العامود الفقري والظهر يظهر عندما ننظر إلى الشخص من الناحية الجانبية. ويجب هنا تفريقه من الجنف الذي هو عبارة عن اعوجاج في العامود الفقري حيث يأخذ العامود الفقري شكل S وذلك عندما ننظر للشخص من الأمام أو من الخلف. أما مرض التحدب أو ظهور الحدبة فهو كما ذكرنا يظهر عندما ننظر إلى الشخص من الجانب وفي الغالبية العظمى أنه يصيب منطقة أعلى الظهر أو الفقرات الصدرية ويظهر كتحدب يشبه سنام الجمل ولكن على شكل أصغر بكثير في هذه المنطقة. ويؤدي هذا التحدب إلى خلل في قوام الشخص بحيث يضطر إلى أن يضع رأسه مائلاً إلى الأمام وكذلك الأكتاف التي تميل إلى الأمام وهو بالتالي يؤدي إلى تفاقم المشكلة الشكلية وجعل هذه الحدبة تظهر بشكل أوضح أكبر. وعلى الرغم من أن الحدبة قد تصاحب مرض الجنف إلا أننا في هذه المقالة سوف نركز على الحدبة بحد ذاتها والتي تظهر بدون وجود جنف وسنذكر أهم الأسباب التي تؤدي إلى ظهور التحدب وكيفية التشخيص والوقاية والعلاج.

اعوجاج في العمود الفقري والظهر

التحدب الحميد (bostural kybhosis)

وهذا النوع من التحدب هو نوع حميد لأنه ينتج عن أسباب لها علاقة بالجلوس الخاطئ أو الجلوس بشكل مائل أو الانكفاء عند القراءة والكتابة مما يؤدي إلى ترهل عضلات منطقة أعلى الظهر وظهور الحدبة فيها. وهذا النوع عادةً ما يظهر في المراهقين وفي الأولاد والبنات حيث يأتون إلى العيادة مصحوبين بآبائهم وأمهاتهم الذين يشتكون من ظهور الحدبة وأن المراهق والمراهقة يجلسون أمام الكمبيوتر أو الأجهزة الإلكترونية الأخرى لفترات طويلة في وضعية خاطئة إما على السرير أو على الكنب ويشتكون من هذا التشوه في منطقة أعلى الظهر. وهذا التحدب ينتج نتيجة ترهل العضلات والجلوس لساعات طويلة لفترة خاطئة وعادةً ما يبين الفحص السريري وجود الميلان والقوام الخاطئ لدى الطفل أو الطفلة قابلية هذا التحدب للتعديل بشكل كامل عندما نطلب من الطفل أو الطفلة أن يصلب قوامه ويجلس في شكل مستقيم. وهذا في الواقع أهم فحص حيث ان إمكانية تعديل التحدب إلى الوضع الطبيعي هو دليل على أنه ليس هناك مرض بإذن الله. وقد يتم اللجوء للأشعة السينية فقط للتأكد من عدم وجود أي خلل في فقرات المنطقة الصدرية. أما بالنسبة للخطة العلاجية فهي تتكون من نصح الطفل أو الطفلة والأهل عن طريقة وأهمية الجلوس باستقامة وأيضا عمل برنامج تمريني مكثف بالعلاج الطبيعي لعمل جلسات تقوية وتمارين لمنطقة أعلى الظهر والكتفين بحيث تستطيع هذه العضلات لاحقاً القيام بهمة إسناد القوام ووضعه بشكل سليم. كما يتم إرشاد المريض أو المريضة إلى طريقة الجلوس الصحيحة خصوصاً عند الدراسة والمذاكرة أو عند استخدام الأجهزة الإلكترونية. أما الحزام الطبي الذي يسند منطقة أعلى الظهر ويشد الأكتاف إلى وضعها الطبيعي فنحن لا ننصح به بتاتاً لأنه يؤدي إلى تعديل القوام بشكل فوري ولكن على المدى الطويل فإن العضلات المحيطة في المنطقة والتي وظيفتها تعديل القوام سوف تترهل وبعد ذلك وبعد أن تتم إزالة الحزام فإن الحالة سوف تزداد سوءاً ولذلك فإنه دائماً ما أنبه الآباء والأمهات بأن الحزام سوف يضر أبناءهم على المدى الطويل لأنه يؤدي إلى ترهل العضلات وضعفها وهو عكس ما يحاول عمله. وفي الغالبية العظمى من الحالات فإن التحسن يكون سريعا إذا ما تم تطبيق الخطة التي ذكرناها سابقاً. أما في حال إهمال هذه الخطة فإن ذلك قد يؤدي أن تصبح الحدبة دائمة بل وقد تؤدي إلى آلام في هذه المناطق لا سمح الله.

التحدب غير المعروف السبب (idiobathic kybhosis)

في هذا النوع من التحدب يكون هناك فعلاً خلل في قوام الفقرات الصدرية المتراصة فوق بعضها بحيث تزداد درجة الميلان الطبيعي الذي يتراوح عادةً ما بين 35 درجة إلى 45 درجة وقد تصل إلى 60 أو70 درجة. وفي هذا النوع لا يكون هناك سبب معروف وواضح لظهور الحدب ولكن هناك الكثير من النظريات التي تحاول تفسير ظهور هذه الحدبة ومنها الخلل في نمو الفقرات أو في نمو الغضاريف التي بين هذه الفقرات. وعلى أية حال فإن الحدب في هذا النوع يكون أكبر ويكون غير قابل للتعديل بشكل كامل عند الطلب من الطفل أن يجلس أو يقف بشكل سليم أما الأشعة السينية فإنها عادةً ما تبين وجود هذه الحدبة والتي قد تصل درجتها إلى 70 أو80 درجة. وبالنسبة للعلاج فإنه يعتمد على درجة التحدب ومدى تأثر الشكل الخارجي للمريض أو المريضة فإذا كان التحدب بسيطاً ولا يؤثر على شكل المريض الخارجي فإنه يتم الاكتفاء بكامل جلسات العلاج الطبيعي ونصح الطفل أو الطفلة بالجلوس بالطريقة الصحيحة وعمل فحص دوري كل ستة أشهر للتأكد من عدم ازدياد درجة التحدب. أما إذا كان التحدب كبيراً ويبلغ 70 أو 80 درجة فإنه في هذه الحالة يتم اللجوء إلى التدخل الجراحي بهدف تعديل التقوس والتحدب وإعادته إلى الميلان الطبيعي ومنع زيادته وتحسين شكل قوام المريض. وعادةً ما يتم التدخل الجراحي عن طريق عملية جراحية تستغرق حوالي الساعتين أو الثلاث ساعات يتم من خلالها وعن طريق استخدام براغٍ وأسياخ طبية تعديل الجزء المريض من العامود الفقري وإعادته إلى شكله الطبيعي. وهذه العملية تعتبر عملية روتينية وذات نسبة نجاح كبيرة بإذن الله في إعادة الشكل الطبيعي للقوام ومنع زيادة التحدب في المستقبل لا سمح الله. أما في الحالات التي يتم إهمالها وتزداد لتصبح فوق 100 درجة أو تصبح قاسية فإن العملية تصبح أصعب ونسبة نجاحها أقل ويصعب تعدل التقوس بشكل طبيعي.

المصدر : « وكالات الانباء »
http://www.facebook.com/esaaf123
« فضلا ادعم و انشر صفحتنا على الفيس بوك بين أصدقائك ليستفيد الجميع »
« جروب اسعاف على الفيس بوك »
http://www.facebook.com/groups/123esaaf
» » نتشرف بانضمامكم معنا .
موقعنا على الانترنت :
www.123esaaf.com


preload preload preload