مارس 23
www.123esaaf.com

www.123esaaf.com

يعتبر تكيس المبايض من المشاكل الشائعة بين الفتيات، والتى تحدث بمفردها دون حدوث أعراض أخرى، أو من خلال متلازمة تكيس المبايض، حيث تعانى الفتاة من اضطرابات فى الدورة الشهرية، وزيادة فى الوزن، وظهور الشعر الكثيف فى أماكن متفرقة من الجسم وغير معتاد ظهورها للفتيات فى هذه الأماكن.

ويشير الدكتور أحمد سليمان، أستاذ أمراض النساء والتوليد بطب قصر العينى، إلى أن الأسباب الحقيقية لظهور المرض تتمثل فى عدة نظريات علمية، كالطبيعة الجينية للمبيض والموروثة عند الفتيات، وأيضا وجود خلل فى مستقبلات هرمون الأنسولين.

وتتراوح أعراض المرض ابتداء من عدم وجود أعراض ظاهرية إلى ظهور جميع أعراض متلازمة تكيس المبيض، والتى تتمثل فى اضطرابات الدورة الشهرية، مثل تباعد أوقات الدورة، وأيضا قلة كميتها، ومن الممكن أيضا أن تنقطع الدورة الشهرية نهائيا.

ومن الأعراض الأخرى عدم انتظام التبويض، مما قد يؤدى إلى تأخر الإنجاب عند الفتيات بعد الزواج، ومن المشاكل الشائعة لهذا المرض ظهور الشعر الكثيف فى أماكن متعددة من الجسم كأسفل البطن والصدر وكذلك الوجه، نتيجة زيادة هرمون الذكورة عند الفتيات، ويؤدى ذلك أيضا إلى زيادة الوزن عند الفتيات فى مناطق معينة من الجسم مثل الأرداف والمؤخرة.

ويتم تشخيص المرض سواء عن طريق الأعراض الإكلينيكية أو عن طرق عمل الفحوصات الهرمونية المختلفة بالإضافة إلى الموجات فوق الصوتية على البطن والحوض.
أما عن العلاج فهو يتمثل فى عدة محاور رئيسية، أبرزها إنقاص الوزن وعلاج الأعراض المصاحبة للدورة الشهرية، وإعطاء المضادات الهرمونية للشعر الزائد وبعد انتهاء العلاج تنصح الفتيات بعمل جلسات الليزر لإزالة الشعر غير المرغوب فيه.

وننصح الفتاة بتغيير نمط حياتها، والاتجاه إلى الغذاء الصحى الطبيعى من الفواكه والخضروات الطازجة، والبعد عن الوجبات السريعة والدهون والأغذية المصنعة، لتجنب زيادة الوزن، وممارسة الرياضة، حيث يعتبر زيادة الوزن من العوامل المؤثرة بشكل مباشر فى اختلال الهرمونات التى تؤدى إلى حدوث تكيس المبايض فى الفتيات.

المصدر : « وكالات الانباء »
www.facebook.com/esaaf123
« فضلا ادعم و انشر صفحتنا على الفيس بوك بين أصدقائك ليستفيد الجميع »
« جروب اسعاف على الفيس بوك »
www.facebook.com/groups/123esaaf
» » نتشرف بانضمامكم معنا .
موقعنا على الانترنت :
www.123esaaf.com

مارس 20
www.123esaaf.com

www.123esaaf.com

هل تعلم أن هناك طفيليات وبكتيريا هى السبب الأول والرئيسى وراء إحساس أغلب الناس بالانتفاخ فى البطن والتقلصات المؤلمة والمزعجة التى لا تحتمل، ومن منا لم يعانى بعض تناول الطعام من هذه التقلصات المزعجة غير المريحة والتى تشعر الإنسان بنوع من الألم الشديد، فما هى تلك الطفيليات؟، وكيف يمكن مواجهتا والتخلص من شبح الانتفاخ وآلام البطن؟.

حدثنا فى هذا الموضوع الهام الدكتور حسن منصور فكرى استشارى التغذية العلاجية، وأشار فى حديثه إلى أن الكثير لا يعلمون أن البكتيريا وبعض الطفيليات هى السبب الأساسى وراء آلام البطن المزعجة.

وأضاف أنه لما كانت البكتيريا القولون لها دور مهم فى تخمر وتعفن الغذاء، وبالتالى حدوث انتفاخات وآلام لذا كان التفكير فى تغيير نوع هذه البكتيريا وتقليل عملها على الطعام غير المهضوم، ولذا ينصح بتناول اللبن الرائب، أو الزبادى المحتوى على بكتيريا حمض اللبنيك بهدف تقليل الانتفاخات والغازات إلى حد ما.

أوضح د.حسن أن الطفيليات مصدر آخر للآلام والانتفاخات فى البطن، فبعض الطفيليات المعوية مثل الأميبا والجارديا وجد أن لها علاقة بحدوث الانتفاخات فى البطن، وخاصة مع تناول البقوليات والألبان والخضروات الورقية، ولذا يجب مكافحه الطفيليات للتقليل من غازات وانتفاخات البطن.

المصدر : « وكالات الانباء »
www.facebook.com/esaaf123
« فضلا ادعم و انشر صفحتنا على الفيس بوك بين أصدقائك ليستفيد الجميع »
« جروب اسعاف على الفيس بوك »
www.facebook.com/groups/123esaaf
» » نتشرف بانضمامكم معنا .
موقعنا على الانترنت :
www.123esaaf.com

مارس 20
www.123esaaf.com

www.123esaaf.com

يقول الدكتور أيمن أبو العلا استشاري الأمراض الباطنية والجهاز الهضمي إن مرض الكبد الدهني الكحولي هو مرض كبدي شائع جدا فى العالم تصل نسبة انتشاره إلى 20% من سكان العالم، بينما تصل نسبته إلى 60%، وأكثر بين الأشخاص الذين يعانون من هذا المرض ذوى الوزن الزائد سواء كان أوليا أو ثانويا.

يتم تشخيص المرض حسب الاضطرابات التى تحدث فى إنزيمات الكبد فى الدم ويتم ذلك عن طريق فحص التصوير بالموجات، فوق الصوتية (أولتراساوند- Ultrasound) للبطن وبفحص عينة (Biopsy) من الكبد وتتركز معالجة مرض كبد دهنى لا كحولى على إنقاص الوزن، ممارسة النشاط الجسمانى، مع تناول مضادات الأكسدة ومحسنات الحساسية للأنسولين.

ويضيف الدكتور أيمن أبو العلا أن هناك بعض الناس الذين يعانون من فائض الدهن فى الكبد يعانون من مرض يسمى “الكبد الدهني” (Fatty liver).

صحيح أن هذه الحالة ليست حالة طبيعية، لكن طالما لم تسبب التهابا، أو ضررا، فى الكبد، فإنها تبقى حالة غير خطيرة، وبفضل الله هو المنتشر فى مصر وهذا هو النوع الأولى الحميد.

وهناك نوع آخر للمرض يسمى تدهن الكبد غير الناجم عن استهلاك الكحول (التهاب وتندب الكبد- Steatohepatitis).
ورغم أن هذا المرض مماثل، تماما، لمرض الكبد الناتج عن تدهن الكبد الكحولى.
لكن هذا المرض قد يسبب للكبد ضررا غير قابل للعكس أو الإصلاح (Irreversible). قد يصبح الكبد صلبا ومع مرور الوقت تحل الندوب مكان الخلايا. وهذه الحالة تسمى “تليف الكبد” (أو: تشمع الكبد- Liver cirrhosis).

وبذلك يصبح الكبد عاجزا عن أداء وظائفه كما ينبغى، ونتيجة لذلك قد يحدث فشل كبدى (Hepatic failure)، أو سرطان فى الكبد أو موت يسببه الكبد. لا قدر الله التهاب وتندب الكبد (Steatohepatitis) غير الناجم عن استهلاك الكحول هو أحد المسببات الأكثر انتشارا لمرض تليف الكبد.

كما صرح سيادته بأن هناك مرض الكبد الدهنى غير الناجم عن تناول الكحول قد ينتقل بالوراثة، وهو يظهر، بشكل عام، لدى أشخاص فى سن الشباب ولدى أشخاص يعانون من السمنة المفرطة، أو من الوزن الزائد.
هؤلاء الأشخاص يعانون، فى أحيان متقاربة، من ارتفاع مستويات الكوليسترول أو فرط الدهنيات ثلاثية الغليسيريد (Hypertriglyceridemia)، وكذلك من مرض السكرى (Diabetes) أو من مقدمات السكرى (مقاومة الأنسولين- Insulin resistance).
ويضيف أنه مع الأسف لا يتوفر، حتى اليوم، علاج محدد لمرض الكبد الدهني. لكن من المهم معالجة أى مرض آخر يمكن أن تكون له علاقة بهذه الحالة، مثل السكرى.

كذلك، هنالك تدابير وخطوات أخرى يمكن اتخاذها بغية تحسين الوضع.
وتكون هذا التدابير كالتالى.

فى حالات مرض الكبد الناجم عن تناول الكحول، وفى حال كون المريض يتناول المشروبات الكحولية بإفراط، فإن التوقف التام عن شرب الكحول هو الخطوة الأكثر أهمية وحيوية.

وإذا لزم الأمر يمكن الاستعانة بأية وسيلة دعم أو مساعدة من أجل تحقيق النجاح فى التوقف عن شرب الكحول.

عند المرضى المصابين بمرض كبدى ناجم عن تناول الكحول، قد يؤدى الاستمرار فى تناول الكحول إلى تقدم المرض وتفاقمه، بما فى ذلك نشوء اليرقان الناتج عن تناول الكحول، أو مرض تليف الكبد.

كذلك بالنسبة للمرضى المصابين بمرض الكبد الدهنى غير الناجم عن تناول الكحول أيضا، يمكن أن يكون التوقف عن شرب الكحول مفيدا ويشكل عاملا مساعدا.

وفى النهاية أكد دكتور أيمن أبو العلا استشاري الأمراض الباطنية أنه يجب على الأشخاص الذين يعانون من السمنة الزائدة، أو من الوزن الزائد، ببذل كل ما فى استطاعتهم من أجل إنقاص وزنهم تدريجيا، بين نصف كيلوجرام وكيلوجرام أسبوعيا.

وقد بينت دراسة أجريت حديثا أن إنقاص 9%، على الأقل، من الوزن، خلال بضعة أشهر، من الممكن أن تساعد فى قلب/عكس مسار مرض التهاب وتندب الكبد غير الناجم عن تناول الكحول. كذلك، فإن إنقاص الوزن بنسبة أقل من المذكورة يمكن أن يساعد فى التقليل من تراكم الدهون فى الكبد.

المصدر : « وكالات الانباء »
www.facebook.com/esaaf123
« فضلا ادعم و انشر صفحتنا على الفيس بوك بين أصدقائك ليستفيد الجميع »
« جروب اسعاف على الفيس بوك »
www.facebook.com/groups/123esaaf
» » نتشرف بانضمامكم معنا .
موقعنا على الانترنت :
www.123esaaf.com

مارس 20
www.123esaaf.com

www.123esaaf.com

نجح فريق بريطاني في القيام بعملية زرع كبد باستخدام تقنية رائدة في مجال الطب مكنتهم من الحفاظ على الكبد “حياً” ودافئاً ويؤدي وظيفته خارج الجسد في آلة جرى تطويرها حديثاً قبل أن تتم زراعته بنجاح.

وقال الفريق الذي يعمل في مستشفى “كينجز كولدج” في لندن إن هذا الجهاز الذي اخترع في جامعة أكسفورد البريطانية قد يساهم في مضاعفة عدد الأكباد المتاحة للزرع في غضون سنوات قليلة.

واضاف الفريق أن تلك العملية أجريت حتى الآن على مريضين على قائمة الانتظار لزراعة الكبد في بريطانيا وكلاهما يتعافى بشكل جيد.

وقال قنسطنطين كوسيوس أستاذ هندسة الطب الحيوي بجامعة اوكسفورد وأحد المشاركين في اختراع الآلة “كان من المذهل أن نرى كبداً في البداية بارداً ورمادي اللون وقد استعاد نضارته بمجرد توصيله بالجهاز ويعمل كما يعمل في الجسد.”

واضاف “الأكثر إثارة للذهول هو رؤية نفس الكبد مزروعاً في جسد مريض يسير على قدميه حالياً.”

• طفرة علمية:
وحالياً يحفظ الكبد المقرر زراعته “في الثلج” في عملية تهدف لتبريده لإبطاء عملية الأيض ولا تبقيه في حالة عمل كما لو كانت داخل الجسم إلا أن هذه العملية قد تفسد العضو البشري.

لكن الجهاز الجديد يمكنه أن يبقي الكبد يعمل بصورة طبيعة كما لو كان داخل الجسد لمدة 24 ساعة او أكثر.

يذكر أن نحو 30 ألف شخص على قائمة الانتظار لاجراء عملية زراعة الكبد في أوروبا والولايات المتحدة الامريكية فقط. وبحسب الفريق البريطاني فإنه من المتوقع أن يقضي ربع هذا العدد قبل اجراء العملية.

المصدر : « وكالات الانباء »
www.facebook.com/esaaf123
« فضلا ادعم و انشر صفحتنا على الفيس بوك بين أصدقائك ليستفيد الجميع »
« جروب اسعاف على الفيس بوك »
www.facebook.com/groups/123esaaf
» » نتشرف بانضمامكم معنا .
موقعنا على الانترنت :
www.123esaaf.com

مارس 17
www.123esaaf.com

www.123esaaf.com

وفقا لمجموعة من الخبراء من الكلية الطبية في جامعة واشنطن (الولايات المتحدة الأمريكية)، يمكن أن يصبح سم النحل (melittin) العلاج الاول القادرعلى تحطيم خلايا فيروس نقص المناعة المكتسبة، مع ترك الخلايا المحيطة سليمة.

ولا يوجد في هذه المرحلة أي شيء يمكن أن يقال حول طريقة عمل العقار المضاد للفيروس. ولكن إذا تم تأكيد نتائج الدراسة، فمن الممكن استعمال سم النحل لتطوير وسائل لمنع الاصابة بالعدوى، ولكن قد يكون التأثير محدودا.

هذا وقال مؤلف البحث، جوشوا هود، بأن العلماء يعرفون بالتأكيد بأن سم النحل قادر على القضاء على بعض الفيروسات وخلايا الاورام الخبيثة.

ويعتبر سم النحل قويا جدا بحيث يمكنه أن يحطم فيروس نقص المناعة المكتسبة، بالإضافة إلى فيروسات أخرى ويمنع إنتشار المرض. هذا ويمكن لسم النحل الحر ” melittin” بكميات كبيرة أن يلحق أضرارا هاما بالجسم، لكن إذا استعمل تحت السيطرة، يمكن أن يصبح مانعا موثوقا ضد البكتيريا الخبيثة وفيروسات الامراض الآخرى.

وساعد المسح الذي قام به العلماء على تطوير وإختبار تقنية اسُتعملت بها جزيئات نانو صغيرة جدا تحتوي على مادة melittin، لا تسبب الأذى للخلايا الصحية الطبيعية. وأضيفت الموانع الوقائية إلى سطح الجزيئات الصغيرة. وعندما اتصلت بالخلايا الطبيعية، ساعدت جزيئات النانو الصغيرة على عودة الخلايا الى الحالة الطبيعية، بدون أن تسبب أي أذى.

وتعتبر خلايا فيروس نقص المناعة المكتسبة أصغر بكثير من جزيئات النانو. لذا وعندما تصادفها تدخل بينها وتتصل بطريقة مباشرة بسم النحل الذي يحطم الفيروس. ولا زالت الابحاث جارية لاختبار المزيد من قدرة سم النحل في علاج الامراض وخصوصا مرض نقص المناعة المكتسبة القاتل.

المصدر : « وكالات الانباء »
www.facebook.com/esaaf123
« فضلا ادعم و انشر صفحتنا على الفيس بوك بين أصدقائك ليستفيد الجميع »
« جروب اسعاف على الفيس بوك »
www.facebook.com/groups/123esaaf
» » نتشرف بانضمامكم معنا .
موقعنا على الانترنت :
www.123esaaf.com


preload preload preload