احمى نفسك وامنعى عودة التهابات المهبل

www.123esaaf.com

حذر علماء من أن مرض القلاع أو التهاب المهبل الفطري قد يحول حياة ملايين النساء في شتى أنحاء العالم إلى “جحيم”، خاصة مع تكرر الإصابة بالعدوى.

ووفقا لبحث بجامعة مانشستر البريطانية، فإن تكرر الإصابة يعد بمثابة مشكلة قد تشعر المرأة أنها “كالتعذيب” ما لم يتم علاجها.

ويسود اعتقاد بأن 3 من كل 4 نساء تصاب بهذه العدوى مرة على الأقل، بينما تصاب 6 في المئة من النساء أكثر من مرة، بحسب العلماء.

مع ذلك، تعتبر أغلب النساء في أنحاء العالم أن الأمر من الموضوعات التي يُحظر الحديث عنها، حسبما توضح الطبيبة رينا روتيما-ريتشاردسون التي قادت فريق البحث.

وقالت رينا “غالبا ما يُنظر إلى القلاع على أنه مشكلة محرجة يجب على النساء أن يتعايشن معها، بدلا من اعتباره مشكلة طبية تحتاج إلى علاج”.

واستطردت “لكن بالنسبة لملايين النساء، يمكن أن يكون له تأثير هائل على جودة حياتهن”.

هادم الزواج

وتوضح رينا أن أعراض الحكة، والألم، وعدم الارتياح المصاحبة للمرض المزمن تجعل المرأة المصابة عصبية وبائسة.

وبالنسبة لبعض النساء، يتسبب هذا في فقدان هائل للثقة في النفس، وهو ما يمكن أن يجعل ممارسة الرياضة والجنس مهمة صعبة.

وترى رينا أن هذا الشعور يمتد إلى كافة جوانب حياة المرأة، مثل السفر في عطلة.

وقالت “أخبرتني مريضات أني أنقذت زواجهن بالتخلص من المرض”.

وتنتشر أغلب حالات الإصابة بين النساء في الفئة العمرية من 25 إلى 34 سنة، لكن يُرجح أن السبب في زيادة عدد حالات الإصابة هو ارتفاع معدلات استخدام النساء العقاقير المعوضة للهرمونات لتخفيف أعراض انقطاع الطمث وتحسين العملية الجنسية.

لماذا تحدث العدوى؟
تحدث العدوى بسبب النمو المفرط لفطريات المهبل.

وغالبا ما يحدث هذا خلال الأسبوع الذي يسبق الطمث، ويشيع بين النساء الناشطات جنسيا اللاتي يستخدمن حبوب منع الحمل أو أولئك اللاتي يستخدمن الأقراص المعوضة للهرمونات والمضادات الحيوية.

وهناك أسباب أخرى للحكة المهبلية مثل الإكزيما، لذلك ينبغي أن تخضع المرأة لفحص جيد قبل تحديد العلاج.

لماذا تتكرر الإصابة؟
بالرغم من أن المرض قابل للعلاج – وذلك باستخدام الأقراص أو الدهان – إلا أن الإصابة غالبا ما تتكرر، وقد تصبح مشكلة مزمنة.

في بعض الحالات، بعد تكرار الإصابة نحو 20 أو 30 مرة، قد تصبح العدوى مقاومة على العقاقير التقليدية، وهو ما يحد من خيارات العلاج أمام المصابة.

هل يمكن العلاج بالزبادي؟

تقول الطبيبة رينا إنه لا وجود لأدلة علمية على أن وضع الزبادي على المهبل يؤدي إلى علاج هذه العدوى.

لكنه في الوقت نفسه قد يكون مرطبا جيدا، وهو ما يجعله مفيدا أكثر في حالة إصابة اللسان بالفطريات.

ويجب أن يحتوي الزبادي على بكتيريا نشطة كي يعود بالفائدة.

هل هناك مغالطات أخرى؟
لا يوجد نظام غذائي سحري، حيث أن الامتناع عن تناول بعض الأطعمة لا يُحدث فارقا.

هذه الفطريات لا تصيب الرجال، إذ قد يصابون بتهيج الجلد عند رأس العضو التناسلي.

لا تزول الفطريات بغسيلها، إذ يؤدي هذا إلى جفاف الجلد واضطراب التوازن بين البكتيريا والفطريات.

تشخيص وتمييز التهابات المهبل

علاج التهابات المهبل او الالتهابات الفطرية المهبلية وتمييز التلوث قد يكون أكثر دقة. يتم إجراء تحديد الالتهاب من قبل طبيب النساء، وذلك باستخدام ورقة PH التي تساعد في تشخيص التهاب عن طريق قياس درجة الحموضة في المهبل، والتي تختلف وفقا لمصدر الالتهاب.

وسائل الفحص الأخرى التي تستخدم من قبل أطباء النساء هي فحص المستنبت. هذه الاختبارات المخبرية تمكن من الكشف عن وجود البكتيريا أو الطفيليات في المهبل ويتم الفحص بواسطة استخدام قضيب يتغير لونه عند ملامسة الافرازات سواء كانت بكتيريا أو طفيليات. يدعى هذا القضيب “كلوتست ستيك – clotest stick” وهو متوفر أيضا للشراء في الصيدليات المختلفة للاستخدام المنزلي دون وصفة طبية.

هذا الفحص يسمح بالتمييز بين الفطريات والالتهابات البكتيرية أو الطفيلية والتي تتطلب العلاج الطبي واعطاء أدوية مع وصفة طبية، في حين ان العلاج الأولي للفطريات يمكن القيام به باستخدام أدوية دون وصفة طبية.

كيفية علاج التهابات المهبل الفطرية أو الجرثومية

علاج التهاب المهبل او الالتهابات الفطرية المهبلية يتم بواسطة استخدام المضادات الحيوية. تلوث الالتهاب البكتيري يعالج بالأساس عن طريق المضادات الحيوية أو باستخدام الشموع المهبلية مع وصفة طبية. يستند علاج الفطريات في معظم الحالات على المستحضرات والشموع ضد الفطريات. أما في الحالات الحادة يعطى علاج مضاد للفطريات عن طريق الفم مع وصفة طبية فقط. وفي الحالات التي تظهر فيها عدة ملوثات معا فيمكن معالجتها في آن واحد.

من المهم أن نذكر أن علاج التهابات فطرية مهبلية هو ضروري بالنسبة للنساء في الفترة التي يخضعن فيها لعمليات مثل الولادة، الولادة القيصرية، الإجهاض، وما إلى ذلك، بسبب خطر تلوث الجرح.

سبل الوقاية من التهابات المهبل تشمل:

* للوقاية من الالتهابات الفطرية المهبلية في المقام الأول “السماح للجسم بالقيام بعمله.” يحتوي المهبل بشكل طبيعي على السوائل (الموجود فيها بكتيريا “جيدة”)، التي تمنع تطور البكتيريا الضارة والفطريات الضارة وتحافظ على مستوى الـ PH السليم. الغسل المتكرر للمهبل يضر بالحماية الطبيعية له ويتسبب في تكاثر البكتيريا المسببة للالتهابات والفطريات.
لذلك، في كل الحالات، حتى بعد ممارسة الجنس، لا حاجة لغسل المهبل من الداخل ويوصى بغسله من الخارج فقط.

* لمنع عودة حدوث الاصابة بالفطريات، يفضل الحفاظ على نظام غذائي منخفض الكربوهيدرات والسكريات، والتي تسهم في تكاثر المبيضات والاكثار من تناول اللبن الذي يسبب في تكاثر البكتيريا “الجيدة” التي تعيق تكاثر الفطريات والالتهابات البكتيرية.

مشاكل الالتهابات البكتيرية والالتهابات المهبلية هي مشاكل شائعة لدى الكثير من النساء. التغيرات الهرمونية، الولادة، الأمراض المصاحبة، تعدد الشركاء في العلاقة الجنسية وغيرها من العوامل قد تزيد من خطر تطور هذه الالتهابات، مثل غيرها من المشاكل الأخرى فمن المهم التشخيص وعلاج التهابات المهبل في الوقت المناسب قبل تطور الالتهاب وحدوث ضرر كبير على جودة الحياة.

المصدر : « وكالات الانباء »
« صفحة اسعاف على الفيس بوك »
www.facebook.com/esaaf123
« جروب اسعاف على الفيس بوك »
www.facebook.com/groups/123esaaf
موقعنا على الانترنت :
www.123esaaf.com

عن admin

إن موقع 123 إسعاف هو موقع طبى معلوماتى ينتمى إلى ما يسمى بالطب الوقائى للأسرة و عن هذا الطب الوقائي للأسرة فهو فرع كامل من فروع علوم الطب الكثيرة ، إلا انه قد تم إهماله في عالمنا العربي بشكل غريب من قبل الجميع سواء وسائل الإعلام العربية أو حتى الأطباء العرب أنفسهم ، أما في الدول الغربية فنرى النقيض تماما ، حيث أعطوه من الاهتمام ما يستحق و يساوى قيمته . مع تحيات موقع اسعاف الطبي www.123esaaf.com
هذه المقالة كُتبت في التصنيف أخبار طبية. أضف الرابط الدائم إلى المفضلة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

This site uses Akismet to reduce spam. Learn how your comment data is processed.