أطعمة تحافظ على الأسنان واخرى تدمرها

أطعمة تحافظ على الأسنان واخرى تدمرها

أطعمة تحافظ على الأسنان واخرى تدمرها

يسبب تناول السكريات بصورة مفرطة تسوس الأسنان، خاصة إذا لم يكن هناك عناية يومية بها ، ووفقا لموقع health line” فإن العديد من أنواع البكتيريا المختلفة تعيش في الفم، والبعض منها مفيد لصحة الأسنان ، ولكن البعض الآخر ضار.

إزالة المعادن
وأظهرت الدراسات أن مجموعة من البكتيريا الضارة تنتج حمض سيء في الفم عند تناول السكريات، هذه الأحماض تعمل على إزالة المعادن من مينا الأسنان وهي الطبقة الخارجية من الأسنان ، وبالتالي يتم إزالة المعادن الهامة من الأسنان .

وبحسب ما أشاره الاطباء فإن اللعاب يساعد على منع هذا الضرر باستمرار في عملية طبيعية، كما أن المعادن في اللعاب الخاص بك، مثل الكالسيوم والفوسفات، بالإضافة إلى الفلورايد من معجون الأسنان والماء، يساعد على إصلاح المينا نفسها عن طريق استبدال المعادن المفقودة خلال “هجوم الحمض”.

ومع ذلك، فإن الدورات المتكررة من الهجمات الحمضية يسبب فقدان المعادن في المينا مع مرور الوقت، مما يضعف ويدمر المينا، وتشكيل تجويف.

أضرار السكريات على الأسنان
وتعمل السكريات على أحداث تجويف في الأسنان وهو ثقب يحدث في الأسنان نتيجة تسويسها، و نتيجة ايضا للبكتيريا الضارة الناتجة عن هضم السكر في الأطعمة وإنتاج الأحماض باستمرار، وإذا ترك التجويف دون علاج، يمكن أن ينتشر في طبقات أعمق من الأسنان، مما تسبب في الألم وفقدان الأسنان بشكل سريع.

علامات تسوس الأسنان
وتشمل علامات تسوس الأسنان الشعور بألم في الأسنان، والألم عند المضغ وحساسية للأطعمة الساخنة أو الباردة والمشروبات.

البكتيريا المدمرة الموجودة في الفم تتغذى على السكر الذي تأكله وتشكل طبقة على لوحة الأسنان والتي تكون لزجة، وعديم اللون، إذا لم يتم غسل الأسنان سيصبح الفم بيئة أكثر حمضية، وتبدأ ظهور التجاويف التي تشكل تسوس الأسنان.

تناول وجبات خفيفة عالية السكر ومتكررة من الحلويات والمشروبات السكرية يؤدي إلى تجاويف الأسنان ، ومع الوقت تتعرض الأسنان للأحماض المختلفة، مما يتسبب في تسوس الأسنان.

ووجدت دراسة حديثة أجريت بين أطفال المدارس أن أولئك الذين يتناولون الكعك والبطاطس أكثر عرضة لتطور التجويف أكثر من الأطفال الذين لم يتناولها باستمرار.

كما تشكل المشروبات الغازية السكرية والمشروبات الرياضية، مشروبات الطاقة والعصائر مصدر رئيسي السكريات ويرتبط بنسبة 30 % في ظهور تجاويف الأسنان، كما تسرع من فقدان الأسنان بنسبة 44%.

الأطعمة التي توفر مصادر طويلة من السكر، مثل الحلوى الصلبة، والمصاصات ترتبط هذه أيضا تسوس الأسنان، لأنها تحتفظ بالفم لفترة طويلة وتعطي البكتريا الضارة الكثير من الوقت لتضم السكر وإنتاج المزيد من الحمض .

حتى الأطعمة المصنعة والنشوية مثل رقائق البطاطا ورقائق التورتيلا والمكسرات النكهة قد تبقى في فمك وتسبب تجاويف.

الأحماض وتآكل طبقة المينا

ومثلما تكون الأسنان قوية وصلبة، فإنها تصبح عرضة عندما يصبح مستوى الأحماض في الفم مرتفعة جداً. حيث أن الأحماض تؤدي إلى تآكل المينا، مما يجعل الأسنان أكثر عرضة للتسوس. الأطعمة والمشروبات الحمضية، والبكتيريا المنتجة للحمض في الفم هي المسؤول الأول عن تآكل المينا يكون أيضا بسبب ظروف أخرى مثل الشره المرضي، إلتهاب المعدة المزمن نتيجة إدمان الكحول، أو التقيؤ المتكرر في الحمل. وقد أعترف الباحثون مؤخراً تهديداً آخر وهو مرض إرتجاع المريء. إرتجاع المريء يسبب إرتجاع محتويات المعدة ذات حموضة عالية للغاية للمريء، وأحياناً حتى في الفم، مما يؤدي التآكل الأسنان. أي شخص يعاني ارتجاع المريء في خطر.

ماذا يجب أن تفعل في هذة الحالة؟
تجنب الأطعمة التي تجعل إرتجاع المريء أسوأ مثل الشوكولاتة، والنعناع، والأطعمة الدهنية، والقهوة، والمشروبات الكحولية. تناول وجبات صغيرة يساعد على منع ارتجاع المريء. أيضا، لا تأكل لمدة ساعتين على الأقل قبل النوم فيكون هناك وقت للمعدة لتصبح فارغة جزئيا قبل النوم.

ما هي المأكولات التي تزيل الترسبات عن الأسنان؟

تصدرت الشوكولا والفراولة والشاي الأخضر قائمة المواد الغذائية التي تساعد في إزالة الترسبات عن الأسنان. وتقول صحيفة MEDdaily الطبية اليومية إن الشوكولا الداكنة تساعد أيضاً على تقوية طبقة مينا الأسنان، لاحتوائها على مادة الثيوبرومين.

والمقصود هنا الشوكولا السوداء أو الداكنة تحديداً، أما أنواع الشوكولا الأخرى فلها تأثير عكسي تماماً، إذ تتسبب بتسوس الأسنان وظهور رائحة كريهة في الفم.
أكد علماء أمريكيون على أن تناول الشوكولاتة الداكنة مفيد جدا لصحة الإنسان، بشرط أن تحتوي على نسب معينة من المكونات الغذائية.

وركز علماء جامعة لوما ليندا الأمريكية على تأثير الكاكاو على الصحة، في حين كانت الدراسات السابقة تتعلق فقط بدراسة تأثير نسب السكر فيها. وبينوا تأثير الكاكاو في تحسين مناعة الجسم ودوره في زيادة نشاط الدماغ.

ووجد الأطباء أن الاستهلاك اليومي للشوكولاتة التي تحتوي على نسبة 70% من الكاكاو على الأقل، له أثر إيجابي على مناعة الجسم.
وأظهرت التجارب أن الشوكولاتة تحسن مسارات الإشارات بين الخلايا التي تشارك في تنشيط الخلايا التائية المسؤولة عن الاستجابة المناعية. كما أكدوا أيضا أن تناول 48 غراما فقط من الشوكولاتة يوميا، كاف لتحسين القدرة على التعلم وحفظ المعلومات، بعد أن بين التخطيط الكهربائي للدماغ زيادة في نشاطه (في منطقة غاما).
واتضح أيضا أن الشوكولاتة الغنية بالكاكاو تؤثر على تعبير المورثات المرتبطة بالإشارات عن طريق الخلايا العصبية والإدراك الحسي.

أما الشاي الأخضر، فانه يقلل من نمو البكتيريا وانتشارها في تجويف الفم كما يمنع التصاقها بالأسنان.

وينصح الأطباء بتناول البذور والمكسرات لتقوية اللثة وتنظيف الأسنان.

المصدر : « وكالات الانباء »
« صفحة اسعاف على الفيس بوك »
www.facebook.com/esaaf123
« جروب اسعاف على الفيس بوك »
www.facebook.com/groups/123esaaf
موقعنا على الانترنت :
www.123esaaf.com

عن admin

إن موقع 123 إسعاف هو موقع طبى معلوماتى ينتمى إلى ما يسمى بالطب الوقائى للأسرة و عن هذا الطب الوقائي للأسرة فهو فرع كامل من فروع علوم الطب الكثيرة ، إلا انه قد تم إهماله في عالمنا العربي بشكل غريب من قبل الجميع سواء وسائل الإعلام العربية أو حتى الأطباء العرب أنفسهم ، أما في الدول الغربية فنرى النقيض تماما ، حيث أعطوه من الاهتمام ما يستحق و يساوى قيمته . مع تحيات موقع اسعاف الطبي www.123esaaf.com
هذه المقالة كُتبت في التصنيف أخبار طبية. أضف الرابط الدائم إلى المفضلة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

This site uses Akismet to reduce spam. Learn how your comment data is processed.