لماذا يجب الابتعاد عن تناول اللحوم الحمراء

www.123esaaf.com

www.123esaaf.com

الابتعاد عن اللحوم الحمراء يقي النساء سرطان القولون
أفادت دراسة دولية حديثة، أن اتباع نظام غذائي خالٍ من اللحوم الحمراء يقلل بشكل كبير من خطر إصابة السيدات بسرطان القولون والمستقيم.
الدراسة قادها باحثون بجامعة ليدز البريطانية، بالتعاون مع باحثين من إسبانيا، ونشروا نتائجها، في دورية (International Journal of Cancer) العلمية.

وحسب الباحثين، كشفت دراسات سابقة أن تناول الكثير من اللحوم الحمراء واللحوم المصنعة يزيد من خطر الإصابة بسرطان القولون والمستقيم.

وكان هدف الدراسة الجديدة تقييم ما إذا كانت اللحوم الحمراء أو الدواجن أو الأسماك أو الحمية النباتية مرتبطة بخطر الإصابة بسرطان القولون.

واستخدم الباحثون بيانات 32 ألفًا و147 من السيدات اللاتي يعشن في إنجلترا وويلز واسكتلندا، في الفترة من 1995 وحتى 1998، وتم تتبعهن لمدة 17 سنة في المتوسط.

وراقب الباحثون العادات الغذائية للمشاركات، وخلال فترة المتابعة تم توثيق إصابة 462 سيدة بسرطان القولون والمستقيم و335 بسرطان القولون، و119 حالة بسرطان القولون القاصي، وهو السرطان الذي يصيب الجزء السفلي من القولون حيث يتم تخزين البراز.

ووجد الباحثون أن السيدات اللاتي يتناولن اللحوم الحمراء بانتظام معرضات أكثر من غيرهن لخطر الإصابة بسرطان القولون القاصي، مقارنة مع من يتناولن نظامًا غذائيًا خاليًا من اللحوم الحمراء.

وقال الدكتور دييجو رادا فرنانديز قائد فريق البحث: “إن تأثير تناول أنواع مختلفة من اللحوم الحمراء والأنماط الغذائية على السرطان هو واحد من أكبر التحديات في دراسة النظام الغذائي المرتبط بسرطان القولون والمستقيم.

وأضاف أن “دراستنا تعد من من الأبحاث القليلة التي ترصد هذه العلاقة، لكن هناك حاجة إلى مزيد من التحليل في دراسة أكبر، لتوفر معلومات قيمة لأولئك الذين لديهم تاريخ عائلي لسرطان القولون والمستقيم”.

ووفقا للدراسة، من المتوقع إصابة أكثر من 2.2 مليون شخص بسرطان القولون والمستقيم، المعروف أيضًا باسم سرطان الأمعاء، في جميع أنحاء العالم بحلول عام 2030.

ويعتبر سرطان القولون والمستقيم، ثاني أكثر الأسباب شيوعا للوفاة المرتبطة بالسرطان في أوروبا، حيث يتسبب في وفاة 215 ألف شخص سنويًا.

ووفقًا لجمعية السرطان الأمريكية، فإن سرطان القولون والمستقيم، هو ثالث أكثر أنواع السرطان شيوعًا، في الولايات المتحدة؛ إذ يُصيب أكثر من 95 ألف حالة جديدة سنويًا، كما أنه رابع سبب رئيسي للوفيات بالسرطان في جميع أنحاء العالم

* تناول اللحوم المشوية والمطهوة جيدا مرتبط بارتفاع ضغط الدم

وقد أشارت دراسة جديدة إلى ارتباط محتمل بين تناول اللحوم والدواجن والأسماك المشوية، أو المطهوة جيدا، وزيادة احتمالات الإصابة بضغط الدم المرتفع.

وقال الطبيب جانج ليو من كلية “تي.إتش تشان” للصحة العامة، والتابعة لجامعة هارفارد في بوسطن لـ “رويترز هيلث”، عبر البريد الإلكتروني: تشير نتائج دراستنا إلى أن الأفراد الذين يتناولون اللحوم الحمراء أو الدواجن أو الأسماك، إذا تجنبوا استخدام النيران المباشرة، أو الطهو بدرجات حرارة مرتفعة مثل الشواء، قد يقللون من احتمالات الإصابة بارتفاع ضغط الدم.

وأضاف: على الرغم من أن دراسات أشارت من قبل، إلى أن تناول كميات أكبر من اللحوم الحمراء، خاصة اللحوم المعالجة، مرتبط بزيادة احتمالات الإصابة بارتفاع ضغط الدم، إلا أن ارتباطه أيضا بالدواجن والأسماك لم يكن واردا، إذا لم تأخذ تلك الدراسات السابقة في الحسبان عاملا مهما، وهو طرق الطهو المختلفة.

وطرح دكتور ليو نتائج الدراسة الجديدة، في مؤتمر لرابطة القلب الأمريكية في نيو أورليانز.

وحلل ليو وزملاؤه طرق الطهو، وارتباطها بالإصابة بارتفاع ضغط الدم، لدى بالغين يتناولون بانتظام لحوما أو دواجن أو أسماك، وشاركوا في ثلاث دراسات طويلة الأمد، وكانوا نساء ورجالا وعددهم فاق المئة ألف.

وفي كل دراسة، تم جمع معلومات تفصيلية عن طرق طهو الطعام، ولم يكن لدى أي من المشاركين في بداية الدراسات ضغط دم مرتفع أو سكري أو أمراض قلبية أو سرطان، ولكن أكثر من 37 ألفا أصيبوا بارتفاع ضغط الدم في فترة تتراوح بين 12 إلى 16 عاما خلال سنوات المتابعة.

وخلص الباحثون إلى وجود ارتباط بين الطهو بألسنة لهب مباشرة، وتفضيل التسوية الزائدة، وزيادة احتمالات الإصابة بارتفاع ضغط الدم.

وزاد الاحتمال لدى من يأكلون اللحوم المطهوة بألسنة لهب مباشرة بنسبة 17% مقارنة بغيرهم، وبنسبة 15% بين من يفضلون اللحوم زائدة التسوية مقارنة بغيرهم.

وقال ليو في المؤتمر: الكيماويات التي يطلقها الطهو بدرجات حرارة مرتفعة في اللحوم تؤدي لإجهاد تأكسدي والتهاب ومقاومة للإنسولين في دراسات أجريت على الحيوانات وتلك العوارض يمكن أن تؤدي أيضا لزيادة احتمال الإصابة بارتفاع ضغط الدم.

لكن الدراسة لم تصمم خصيصا لإثبات أن طرق طهو بعينها تسبب ارتفاع ضغط الدم، وينصح باحثون بعدم الإفراط في التركيز على طريقة طهو بعينها.

المصدر : « وكالات الانباء »
« صفحة اسعاف على الفيس بوك »
www.facebook.com/esaaf123
« جروب اسعاف على الفيس بوك »
www.facebook.com/groups/123esaaf
موقعنا على الانترنت :
www.123esaaf.com

عن admin

إن موقع 123 إسعاف هو موقع طبى معلوماتى ينتمى إلى ما يسمى بالطب الوقائى للأسرة و عن هذا الطب الوقائي للأسرة فهو فرع كامل من فروع علوم الطب الكثيرة ، إلا انه قد تم إهماله في عالمنا العربي بشكل غريب من قبل الجميع سواء وسائل الإعلام العربية أو حتى الأطباء العرب أنفسهم ، أما في الدول الغربية فنرى النقيض تماما ، حيث أعطوه من الاهتمام ما يستحق و يساوى قيمته . مع تحيات موقع اسعاف الطبي www.123esaaf.com
هذه المقالة كُتبت في التصنيف أخبار طبية. أضف الرابط الدائم إلى المفضلة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

This site uses Akismet to reduce spam. Learn how your comment data is processed.