مادة في الأطعمة تزيد انتشار سرطان الثدي

www.123esaaf.com

www.123esaaf.com

قال باحثون إن تقليل تناول الأطعمة التي تحتوي على مادة الهليونين مع زيادة تناول الخضروات والفواكه يحد من انتشار خلايا سرطان الثدي، ويلعب دوراً في عدم عودته للنمو. وتوجد مادة الهليونين في الهليون ومنتجات الألبان واللحوم الحمراء والدواجن والبيض والمسكرات والصويا و نبات القسط الهندي .

وبحسب الدراسة التي أجريت في مركز سيدار- سيناي الأمريكي تسمح مادة الهليونين لخلايا سرطان الثدي بالانتشار والنمو، بينما يساعد تقليلها في الجسم على الحد من قدرة الورم على التمدد.

وقد نُشرت نتائج الدراسة في دورية “نيتشر”، وتوصل الباحثون من خلالها إلى أن تقليل تناول مادة الهليونين يعمل على نجاح العلاج الكيميائي، ويقلل احتمالات عودة سرطان الثدي للنمو بعد انتهاء العلاج.

ويتوقع أن تغير هذه النتائج من التوصيات الطبية الغذائية للمصابين بسرطان الثدي.

الجمبرى والمكسرات يحتويان على مركبات تعزز انتشار سرطان الثدى

وعلى جانب أخر كشفت دراسة جديدة نشرت فى مجلة الطبيعة وأشرف عليها باحثون بريطانيون أن المأكولات البحرية والمكسرات واللحوم الحمراء تحتوى على مركبات تعزز انتشار سرطان الثدى.

ووفقاً لموقع صحيفة “ديلى ميل” البريطانية، وجد باحثون من جامعة كامبريدج أن الـ”أسباراجين” وهو حمض أمينى موجود فى المأكولات البحرية والمكسرات واللحوم الحمراء ومنتجات الألبان والدواجن، يساعد بطريقة أو بأخرى الخلايا السرطانية على الانتقال من الثدى إلى مجرى الدم واستعمار مناطق أخرى من الجسم.

فى حين أنه ليس من الواضح كيف يحدث هذا، لكن أظهر فريق البحث أن اتباع نظام غذائى منخفض فى “الأسباراجين” يقلل من انتشار الأورام بصورة كبيرة فى الفئران المتضررة بسرطان الثدى.

وأوضح الباحثون أن مرضى سرطان الثدى قد ينصحون بمحاولة اتباع نظام غذائى غنى ببعض الفواكه والخضروات على رأس العلاجات التقليدية فى محاولة لمنع المرض من الانتشار.

وقال المؤلف الرئيسى البروفسور “جريج هانون” من معهد كامبريدج لبحوث السرطان فى المملكة المتحدة: “لقد حددنا إحدى الآليات الرئيسية التى تعزز قدرة خلايا سرطان الثدى على الانتشار وهو الحمض الأمينى الأسباراجين”.

المصدر : « وكالات الانباء »
« صفحة اسعاف على الفيس بوك »
www.facebook.com/esaaf123
« جروب اسعاف على الفيس بوك »
www.facebook.com/groups/123esaaf
موقعنا على الانترنت :
www.123esaaf.com

عن admin

إن موقع 123 إسعاف هو موقع طبى معلوماتى ينتمى إلى ما يسمى بالطب الوقائى للأسرة و عن هذا الطب الوقائي للأسرة فهو فرع كامل من فروع علوم الطب الكثيرة ، إلا انه قد تم إهماله في عالمنا العربي بشكل غريب من قبل الجميع سواء وسائل الإعلام العربية أو حتى الأطباء العرب أنفسهم ، أما في الدول الغربية فنرى النقيض تماما ، حيث أعطوه من الاهتمام ما يستحق و يساوى قيمته . مع تحيات موقع اسعاف الطبي www.123esaaf.com
هذه المقالة كُتبت في التصنيف أخبار طبية. أضف الرابط الدائم إلى المفضلة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *