ضعف قدرة الأطفال في فهم مادة الرياضيات

www.123esaaf.com

www.123esaaf.com

أظهرت دراسة أجريت في جامعة ستانفورد أن الأطفال الذين يواجهون صعوبة في حل الرياضيات لديهم اختلاف في وظائف الدماغ.

فعندما يتعلق الأمر بالمعادلات والصيغ الرياضية لدى طلاب الصف الثاني والثالث، فإنه يبدو أن ما كل ما عليك أن تخافه هو الخوف نفسه، حيث تظهر أنشطة الدماغ المرتبطة بمشاعر الذعر والخرف انخفاضا في نشاط الدماغ في الجزء الذي يعالج الرياضيات.

وتعد هذه الفرضية مثيرة للاهتمام، وإذا ثبتت صحتها فسوف تساعد الأطفال الذين يعانون من مشاكل في حل الرياضيات عن طريق تقديم استشارة، وبالتالي زيادة قدراتهم.

وأكد قائد الدراسة بروفيسور علم النفس والسلوك في جامعة ستانفورد، فينود مينون “جزء الدماغ الذي يستجيب للمواقف المخيفة مثل رؤية عقرب أو عنكبوت، هو نفسه أيضا الجزء الذي يظهر استجابة عالية عند الأطفال الذين يصابون بتوتر عالي عند حل الرياضيات. وحالة التوتر هذه معروفة منذ وقت طويل إلا أنها لم تدرس سابقا من ناحية مدى تأثيرها على الطلاب، وخاصة الصغار منهم، عند بناء مهارات حل الرياضيات”

استخدم د. مينون وفريق من الباحثين تصوير الرنين المغناطيسي لفحص وظائف الدماغ لما يقارب 50 طالبا يعانون من توتر عالي أو قليل من حل الرياضيات. كما خضع الأطفال لاستبيانات خاصة لتقييم حالة التوتر من حل الرياضيات لديهم، بالإضافة إلى اختبارات قياسية للذكاء والإدراك.

وأظهرت نتائج هذه الدراسة أن التوتر عند حل الرياضيات هو توتر عصبي حيوي كأي توتر أو حالة رهاب. ونظريا، قد تنطبق هذه العملية على كل الأمور التي يجد فيها الأطفال والكبار صعوبة في التعامل معها.

في كلتا مجموعتي التوتر العالي والتوتر القليل عند حل الرياضيات أظهرتا اختلافا في الأداء. الأطفال الذين يعانون من توتر عالي عند حل الرياضيات، كانوا أقل دقة وأبطأ بشكل كبير في حل المسائل الرياضية من الأطفال الذين يعانون توترا أقل عند حل الرياضيات. وتدل هذه النتائج على أن توتر الرياضيات يعطل قدرة الدماغ على معالجة المعلومات وقدرته على اخراج نتيجة مسألة رياضية. وربما تكون عملية الشعور بالخوف، على طريقة الحيوان في النجاة والبقاء، قد أنشأت الدماغ على أن يتصرف بطريقة عفوية وبديهية في الحلات المخيفة بدلا من الطريقة المنطقية والحسابية.

ويرى الباحثون أن الدراسات والأبحاث المستقبلية قد تتعمق في تأثير التوتر بشكل عام على كيفية وأداء وقدرة الدماغ على معالجة المعلومات.

المصدر : « وكالات الانباء »
http://www.facebook.com/esaaf123
« فضلا ادعم و انشر صفحتنا على الفيس بوك بين أصدقائك ليستفيد الجميع »
« جروب اسعاف على الفيس بوك »
http://www.facebook.com/groups/123esaaf
» » نتشرف بانضمامكم معنا .
موقعنا على الانترنت :
www.123esaaf.com

عن admin

إن موقع 123 إسعاف هو موقع طبى معلوماتى ينتمى إلى ما يسمى بالطب الوقائى للأسرة و عن هذا الطب الوقائي للأسرة فهو فرع كامل من فروع علوم الطب الكثيرة ، إلا انه قد تم إهماله في عالمنا العربي بشكل غريب من قبل الجميع سواء وسائل الإعلام العربية أو حتى الأطباء العرب أنفسهم ، أما في الدول الغربية فنرى النقيض تماما ، حيث أعطوه من الاهتمام ما يستحق و يساوى قيمته . مع تحيات موقع اسعاف الطبي www.123esaaf.com
هذه المقالة كُتبت في التصنيف أخبار طبية. أضف الرابط الدائم إلى المفضلة.

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *