الجديرى المائى أثناء الحمل

موسوعة الحمل و الولادة :

الدليل الكامل عن مرحلة الحمل و الولادة و تشمل استشارات طبية عديدة لهذه المرحلة المميزة و موسوعة طبية كاملة فى علم الولادة مدعمة بالصور التوضيحية و أفلام الفيديو.

الموضوع :

الجديرى المائى أثناء الحمل

موقع 123 إسعاف دوت كوم

يمثل موسوعة طبية عربية شاملة كل التخصصات الطبية وضعت لزيادة الوعى لدى المواطن العربى الغير متخصص فى النواحى الطبية تتبنى مبدأ (الوقاية خير من العلاج) عن طريق تعليم الأسرة العربية مبادىء الصحة و بالتالى تنمية قدراتهم الوقائية ضد الأمراض.

قم بالبحث عن موضوع محدد تريد استطلاعه فى موقع الموسوعة الطبية.

قم باستشارة طبيب الموقع فى شكوى طبية خاصة بك أو بمن تهتم بهم.

استعرض مكتبة الكتب الطبية المجانية الخاصة بالموقع باللغتين العربية و الإنجليزية.

ابحث عن معنى أى مصطلح طبى من خلال المعجم الطبى الخاص بالموقع باللغتين العربية و الإنجليزية.

حمّل الآن مجانا تطبيق أندرويد لاستعراض موقع 123 إسعاف دوت كوم على الهواتف الذكية.

قم بالترفيه عن نفسك و قضاء وقت ممتع بممارسة ألعابا مسلية مجانية.

 

 

خدمة الدعم الفنى المجانية لزوار الموقع

002 0101 8584 111
002 0101 8584 222

review_123esaaf@hotmail.com
glassesoft@hotmail.com

 

 

 

 

 

  يفضل استعراض الموقع من خلال مستعرض الإنترنت فايرفوكس نظرا لكونه يدعم أدوات الفلاش و الجافاسكريبت الموجودة بالموقع

استشارة حول الجديرى المائى أثناء الحمل

إن الجديرى المائى هو مرض فيروسى ، أى أن ما يسببه هو فيروس و ليس بكتيريا ، و هو فيروس يتمتع بقدرة كبيرة على الانتشار و العدوى ، ففى المناطق ذات الحرارة و الرطوبة العالية نجد أن 85 إلى 95 % من البالغين لديهم الأجسام المناعية المضادة لهذا الفيروس بما يوضح لنا مدى انتشاره.

 

 

و لسوء الحظ فإن التحليل الطبى الذى يوضح لنا كفاءة جهاز المناعة فى جسم الإنسان ضد هذا الفيروس ليس دقيقا كما يجب.

 

و تعتبر الأبحاث التى تدرس تأثير الإصابة بهذا الفيروس على الحمل من أكثر المجالات الطبية المليئة بالتناقضات و الاختلافات ، فبينما يقر البعض بوجود آثار سيئة للفيروس على الحمل و الجنين ، فيؤكد البعض الآخر على عدم وجود مثل هذه الآثار الضارة على الإطلاق ، و أن ما يحدث من آثار سلبية فى بعض الحالات القليلة لا تكون سيئة لدرجة كبيرة تستدعى الاهتمام بها.

 

عموما عليك الابتعاد قدر الإمكان عن أماكن انتشار هذا الفيروس و البعد عن الأشخاص المصابين به أو حتى الأشخاص المعرضين لمثل هذا المرض.

 

 

أما إذا أصبت بهذا الفيروس و أنت حامل ، فيجب عليك أن تفعلى الآتى ذكره :

 

  يجب عليك أخذ جرعة التطعيم اللازم ضد هذا الفيروس مما يقلل من أعراضه أو يمنعها تماما.

  أما إذا كانت إصابتك شديدة فلا مفر من تعاطيك أحد الأدوية من مضادات الفيروسات و بالطبع تحت إشراف طبيبك المعالج.

 

 

  و عموما فإن هذه الأدوية أو التطعيمات ليس لها تأثير ضار يذكر على الحمل أو على الجنين.

 

 

استعراض مادة فيلمية مصورة توضيحية

 

    

 

 

المعلومات المذكورة هنا تمت مراجعتها طبيا و غرضها الرئيسى هو زيادة الوعى الثقافى الطبى لدى المواطن العربى ، و هى لا تغنى عن استشارة الطبيب المتخصص فهو الجهة الوحيدة القادرة على توجيهكم و علاجكم بشكل صحيح ، كما أن المادة المذكورة هنا على قدر صحتها و تخصصها إلا أننا لا ننصح أن يعتمد عليها طلبة كليات الطب كمرجع دراسى لهم

إذا كانت لديك أى ملاحظات على الصفحة الحالية ، يسعدنا أن ترسل لنا إيميل تحدد فيه بياناتك و بيانات الصفحة المطلوبة و ملاحظاتك عليها على البريد الإلكترونى التالى
Review_123esaaf@hotmail.com

لمعرفة المصدر و المراجع الطبية المقتبس منها هذه المادة ( إضغط هنا )