تغيير الحفاض للرضيع

دليل التعامل مع الأطفال حديثى الولادة :

دليل كامل للعناية بالأطفال حديثى الولادة للتيسير على الوالدين الاعتناء و كيفية التعامل الصحيح مع الطفل الرضيع خاصة فى أول سنتين من عمره.

الموضوع :

تغيير الحفاض للرضيع

موقع 123 إسعاف دوت كوم

يمثل موسوعة طبية عربية شاملة كل التخصصات الطبية وضعت لزيادة الوعى لدى المواطن العربى الغير متخصص فى النواحى الطبية تتبنى مبدأ (الوقاية خير من العلاج) عن طريق تعليم الأسرة العربية مبادىء الصحة و بالتالى تنمية قدراتهم الوقائية ضد الأمراض.

قم بالبحث عن موضوع محدد تريد استطلاعه فى موقع الموسوعة الطبية.

قم باستشارة طبيب الموقع فى شكوى طبية خاصة بك أو بمن تهتم بهم.

استعرض مكتبة الكتب الطبية المجانية الخاصة بالموقع باللغتين العربية و الإنجليزية.

ابحث عن معنى أى مصطلح طبى من خلال المعجم الطبى الخاص بالموقع باللغتين العربية و الإنجليزية.

حمّل الآن مجانا تطبيق أندرويد لاستعراض موقع 123 إسعاف دوت كوم على الهواتف الذكية.

قم بالترفيه عن نفسك و قضاء وقت ممتع بممارسة ألعابا مسلية مجانية.

 

 

خدمة الدعم الفنى المجانية لزوار الموقع

002 0101 8584 111
002 0101 8584 222

review_123esaaf@hotmail.com
glassesoft@hotmail.com

 

 

 


من الضروري جداً تغيير حفاض طفلك بانتظام لأن البكتيريا الموجودة في البراز و كذلك البول قد يؤديان إلى التهاب جلد طفلك وفق ما يُعرف بتسلخ الحفاض ، توقعي تغيير الحفاض قبل أو بعد كل رضعة (فيما عدا فترة الليل حيث أن التغيير قد يزعج نومه) ، بالإضافة إلى التغيير بعد التبرز.

 

 

 

  كم مرة يجب على الأم تغيير الحفاض ؟

 

يتبرز الأطفال عدة مرات في اليوم ، أما التبول فيحصل كل ساعة إلى ثلاث ساعات ، لا يزعج البلل معظم الأطفال فلا تنتظري بكاءه أو إظهار عدم الراحة كلما أراد تغيير الحفاض.

 

تمتص الحفاضات التي تستعمل مرة واحدة البلل بصورة جيدة حتى أنك قد لا تعرفين أنها مبللة حتى تتشبع بالكامل ، و لتجنب هذه المشكلة عليك الكشف عن البلل كل ساعتين تقريبا مستخدمة إصبعك النظيف.

 

 

  ما هي التحضيرات الضرورية لتغيير الحفاض ؟

 

قبل تغيير الحفاض لطفلك تأكدي من وجود كل ما تحتاجينه بالقرب منك مثل :

 

  منطقة آمنة للتغيير ذات سطح نظيف و قابل للغسل (كقطعة من المشمع يوضع تحت الطفل).

  حفاض نظيف.

  سلة مهملات أو كيس للتخلص من الحفاض المتسخ.

  مناديل مبللة أو قطع من القطن الطبي و ماء دافئ.

  كريم لمنع التسلخ إذا كان طفلك يعاني من تسلخ الحفاض.

  بديل من الملابس في حالة حدوث تسرب من الحفاض القديم.

  أداة تسلية : قومي بتغيير حفاض طفلك تحت لعبة متحركة أو قومى بإعطائه لعبة طرية لإلهائه عما ستفعلينه.

 

 

 

خطوات تغيير الحفاض للأم المبتدئة (طريقة سهلة و آمنة)

 

  قومى بفك لساني الحفاض المتسخ ثم ألصقيهما على اللسانين ذاتهما كي لا يلتصقا ببشرة طفلك ، لكن لا تقومى بتغيير الحفاض المتسخ الآن.

 

  قومى بمسح أي براز (غائط) مع الحفاض المتسخ و انتبهي إلى تغطية عضو طفلك التناسلي بقطعة قماش نظيفة أو الحفاض النظيف إذا كان طفلك صبيا (و ذلك لأسباب تتعلق بالنظافة الصحية).

 

  قومى برفع مؤخرة طفلك عن مكان تغيير الحفاض عن طريق إمساك الكاحلين لمنعه من الحركة.

 

  قومى بلف الحفاض المتسخ حتى نصفه تحت طفلك بحيث ترفعين الطرف غير المتسخ إلى أعلى.

 

  استعملي الفوط المبللة الخاصة بالطفل أو قطعة من القطن الخام المبلل كي تنظفي طفلك من الأمام بشكل كامل و تام ، استعملي الفوط دائما مع طفلتك من الأمام إلى الخلف (بعيدا عن منطقة المهبل فى الإناث) ، فمن شأن هذه الخطوة أن تساعد على تقليل احتمالات وصول البكتيريا إلى مهبل ابنتك الصغيرة و التسبب لها بالتهابات.

 

  قومى برفع ساقي طفلك الاثنتين و نظفي مؤخرته.

 

  استبدلي الحفاض المتسخ بواحد نظيف ، يجب وضع النصف الأعلى من الحفاض النظيف (و هو الطرف الذي يحتوي على اللسانين) تحت مؤخرة طفلك بينما يوضع النصف الأسفل من الحفاض بين ساقيه (و اللذين يجب فتحهما إلى الدرجة التي تريح الطفل و لا تزعجه).

 

  حاولي ألا تجمعي الحفاض مع كثير من الطيات (الثنيات) بين ساقي صغيرك ، فقد يسبب ذلك الحكة و الإزعاج ، و بالنسبة للمواليد الجدد تجنبي تغطية الحبل السُري (يمكنك الحصول على حفاضات خاصة بحديثي الولادة مع شق أو فتحة على شكل رقم (7) للجذع السُري) ، قومى بوضع العضو التناسلي لدى المولود الذكر إلى أسفل بحيث يقل تسرب البلل.

 

  اشبكي (اربطي) الحفاض من الجانبين مع اللاصق الموجود فيهما ، و تأكدي من أنه مريح و غير مشدود كثيرا كي لا يقرص بشرة طفلك.

 

  قومى بربط و لف الحفاض المتسخ حول محتوياته و ضعيه في كيس من البلاستيك ثم ارميه في سلة المهملات ، ألبسي طفلك ثيابه و اغسلي يديك جيدا.

 


هذا كل شيء ، لقد أنجزت المهمة بنجاح !

 

 

 

استعراض مادة فيلمية مصورة توضيحية

 

 

 

   شكر خاص للدكتورة / رنيم علاء زوين على مجهودها الطيب فى إعداد المادة العلمية بهذه الصفحة من الموقع.

 

 

المعلومات المذكورة هنا تمت مراجعتها طبيا و غرضها الرئيسى هو زيادة الوعى الثقافى الطبى لدى المواطن العربى ، و هى لا تغنى عن استشارة الطبيب المتخصص فهو الجهة الوحيدة القادرة على توجيهكم و علاجكم بشكل صحيح ، كما أن المادة المذكورة هنا على قدر صحتها و تخصصها إلا أننا لا ننصح أن يعتمد عليها طلبة كليات الطب كمرجع دراسى لهم

إذا كانت لديك إضافة أو تعديل أو أية ملاحظات على الصفحة الحالية ، يسعدنا أن ترسل لنا إيميل تحدد فيه بياناتك و بيانات الصفحة المطلوبة و ملاحظاتك عليها على البريد الإلكترونى التالى
Review_123esaaf@hotmail.com

لمعرفة المصدر و المراجع الطبية المقتبس منها هذه المادة ( إضغط هنا )