حالات النزيف

الإسعافات الأولية و حالات الطوارئ :

دليل كامل عن الإسعافات الأولية و كيفية التعامل مع حالات الطوارئ من حوادث و خلافه ، و الذى يعد دورة تدريبية محترفة مدعمة بالصور و الفيديو لمهارة التعامل مع الحالات الحرجة.

الموضوع :

حالات النزيف

موقع 123 إسعاف دوت كوم

يمثل موسوعة طبية عربية شاملة كل التخصصات الطبية وضعت لزيادة الوعى لدى المواطن العربى الغير متخصص فى النواحى الطبية تتبنى مبدأ (الوقاية خير من العلاج) عن طريق تعليم الأسرة العربية مبادىء الصحة و بالتالى تنمية قدراتهم الوقائية ضد الأمراض.

قم بالبحث عن موضوع محدد تريد استطلاعه فى موقع الموسوعة الطبية.

قم باستشارة طبيب الموقع فى شكوى طبية خاصة بك أو بمن تهتم بهم.

استعرض مكتبة الكتب الطبية المجانية الخاصة بالموقع باللغتين العربية و الإنجليزية.

ابحث عن معنى أى مصطلح طبى من خلال المعجم الطبى الخاص بالموقع باللغتين العربية و الإنجليزية.

حمّل الآن مجانا تطبيق أندرويد لاستعراض موقع 123 إسعاف دوت كوم على الهواتف الذكية.

قم بالترفيه عن نفسك و قضاء وقت ممتع بممارسة ألعابا مسلية مجانية.

 

 

خدمة الدعم الفنى المجانية لزوار الموقع

002 0101 8584 111
002 0101 8584 222

review_123esaaf@hotmail.com
glassesoft@hotmail.com

 

 

 

 

 

  يفضل استعراض الموقع من خلال مستعرض الإنترنت فايرفوكس نظرا لكونه يدعم أدوات الفلاش و الجافاسكريبت الموجودة بالموقع

مقدمة و تمهيد

النزيف هو خروج الدم من الأوعية الدموية قليلا كان أم كثيرا , و يسمى خارجيا إذا كان خارج الجسم , و يسمى داخليا إذا كان في أحد تجاويف الجسم المختلفة.

 

 

أنواع النزيف

 

  النزيف الشريانى

و هو أشد خطرا , و يكون لون الدم فيه أحمر فاتح و يخرج بغزارة ، و يكون متقطعا مع ضربات القلب و باندفاع قوي.

 

  النزيف الوريدى

و هو يخرج في تيار بطيء ، و يكون لون الدم أحمر غامق لتشبعه بثاني أكسيد الكربون.

 

  النزيف الشعرى

و هو أقل خطرا و يخرج بانسياب بطيء ، و يكون لون الدم أحمر أرجواني و قد يظهر على هيئة نقط دموية صغير.

 

  النزيف الداخلى

و هو إما يكون تحت الجلد أو يكون مختبئا داخل الأعضاء أو أحد تجاويف الجسم المختلفة مثل نزيف الجمجمة و غيرها.

 

 

الأعراض و العلامات العامة

 

  خروج الدم إذا كان الجرح مفتوحا.

  ظهور ورم دموي في مكان الإصابة.

  برودة في الجسم - تعرق الجسم - شحوب الوجه - زرقة الشفاه و الأذنين و الجفون.

  سرعة معدل التنفس مصحوبا بشهيق.

  سرعة النبض - انخفاض ضغط الدم - العطش الشديد.

 

 

الإسعافات الأولية

 

إيقاف النزيف الخارجي

 

  الضغط المباشر على الجرح النازف بغيار نظيف.

  رفع العضو المصاب إلى أعلى إن لم يكن به كسر.

  يربط الضمادة جيدا بينما يظل العضو مرفوعا.

  قد يصبح الغيار مشبعا بالدم فلا تغيره أبدا و لا تنزعه.

  يمكن وضع غيار ثاني على الغيار الأول و يربط بضغط.

  مراقبة المصاب من حدوث الصدمة.

  ينقل المصاب إلى أقرب مركز طبي.

  لا تستخدم البن أو ما شابه لإيقاف النزيف.

 

نقاط الضغط

 

تستخدم في حالة النزيف الشديد و تطبق بالضغط على الشريان الرئيسي المغذي للعضو المصاب و هى :

 

  الشريان الذراعي : يضغط على منتصف السطح الداخلي بعظم العضد و ذلك في حالات جرح الساعد و المرفق و اليد.

 

 الشريان الفخذي : يضغط عليه مع حافة عظم الحوض عند زاوية الفخذ و ذلك في حالات نزيف الأطراف السفلية.

 

 

الرباط الضاغط أو ما يسمى (التورنكيت)

 

إن استعمال الرباط الضاغط له مضاعفات خطيرة لما يتطلب من عناية خاصة ، و لكن في الحالات الخاصة التي يوجد بها مصابون كثيرون بينما لا يوجد سوى مسعف واحد أو وجود نزيف شديد نتيجة قطع أكثر من شريان أو قطع جزئي أو كلي لأحد الأطراف حيث يفيد استعماله في هذه الحالات لإيقاف النزيف بأسرع وقت ممكن.

 

و للقيام بذلك يلف الرباط المثلث على شكل شريط , ثم تربط حول العضو المصاب بالقرب من الجرح بين مكان النزيف و القلب ، و تستخدم قطعة خشبية لزيادة الشد عليها.

 

 

عند استعمال الرباط الضاغط يجب مراعاة التالي :

 

  لا يرفع الضغط إلا بعد تثبيت الرباط الضاغط.

  يمكن الاستعانة بكثير من المواد لاستعمالها مثل المنديل و الحزام و الفوطة و الغترة و الإيشارب.

  أن يرخي الرباط الضاغط بعد كل نصف ساعة و لمدة ثواني حتى نسمح للدم بإكمال دورته فى الطرف المصاب و حتى تتغذى الأنسجة الدموية فى الطرف المصاب ، و لا تحاول فكها بشكل كامل و دع ذلك للجهاز الطبي المختص.

  ألا تغطي الرباط الضاغط (بالملابس وغيرها) حتى يتمكن الطبيب المعالج من رؤيته عند وصول المصاب.

  ألا تستعمل الأسلاك و الخيوط الرفيعة أو أي شيء يمكن أن يحز في الجسم و يؤذي المصاب.

  يجب أن توضح الوقت و الزمن الذي تم فيها وضع الرباط الضاغط.

  إن أمكن قرّب حافتى الجرح إحداهما من الأخرى بالضغط عليهما جيدًا بالإبهام من جهة و باقى الأصابع من جهة أخرى و ذلك إن لم يتواجد الرباط و هذا يتطلب الضغط لفترة طويلة.

  ليكن المصاب مستلقيًا أفقيًا فى حالة الإصابة مع رفع الجزء المصاب إلى أعلى (الرجل أو الزراع مثلاً) ليقل تدفق الدم بتقليل فعل الجاذبية الأرضية ، و بعد توقف النزيف لا تنزع الرباط و ضمد الجرح جيدًا فوق الرباط.

 

  إضغط لمعرفة المزيد عن كيفية عمل الأربطة و الضمادات.

 

 

الإسعاف الأولي للنزيف الداخلي

 

  إذا كانت الإصابة بسيطة ضع عليها ثلجا أو كمادة باردة للمساعدة في تخفيف الألم و التورم ، و ضع قطعة قماش بين الثلج و جلد المصاب لمنع تلف الجلد.

  اجعل المصاب يستلقي على جانبه متكئا على إحدى يديه و يثني ركبتيه للمساعدة في خروج القيء إن وجد.

  حافظ على درجة حرارة الجسم الطبيعية بتغطية المصاب.

  كما يجب تهدئة المصاب و بعث الطمأنينة في نفسه.

  لا تقدم للمصاب أي طعام أو شراب.

  إذا كان فاقدا للوعي أفحص التنفس و إذا لزم الأمر أنعش تنفسه.

 

 

استعراض مادة فيلمية مصورة توضيحية

 

                        

 

 

المعلومات المذكورة هنا تمت مراجعتها طبيا و غرضها الرئيسى هو زيادة الوعى الثقافى الطبى لدى المواطن العربى ، و هى لا تغنى عن استشارة الطبيب المتخصص فهو الجهة الوحيدة القادرة على توجيهكم و علاجكم بشكل صحيح ، كما أن المادة المذكورة هنا على قدر صحتها و تخصصها إلا أننا لا ننصح أن يعتمد عليها طلبة كليات الطب كمرجع دراسى لهم

إذا كانت لديك أى ملاحظات على الصفحة الحالية ، يسعدنا أن ترسل لنا إيميل تحدد فيه بياناتك و بيانات الصفحة المطلوبة و ملاحظاتك عليها على البريد الإلكترونى التالى
Review_123esaaf@hotmail.com

لمعرفة المصدر و المراجع الطبية المقتبس منها هذه المادة ( إضغط هنا )